خالد حنفي يحصد جائزة التميز والإبداع العربي 2020

منح الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب، واتحاد المصارف العربية، امين عام اتحاد الغرف العربية، د. خالد حنفي، جائزة “التميز والإبداع العربي 2020″، وذلك تقديرا لجهوده البارزة على صعيد تعزيز التعاون الاقتصادي العربي – الأجنبي، خلال العام 2020، وذلك على الرغم من تأثير جائحة “كوفيد 19” على سائر دول العالم.

وتسلم حنفي الجائزة خلال احتفال حضوري أقيم في فندق “موفنبيك- بيروت”، بحضور نخبة من الشخصيات الرسمية والمصرفية والاقتصادية من لبنان وسائر البلدان العربية.

وقال إن هذه الجائزة بمثابة وسام على صدره وتعني له الكثير كونها أتت من جهات عريقة ومميزة، وأتسلمها في هذه العاصمة العربية المميزة التي كانت وما زالت على الرغم من كل الظروف التي تمر بها قبلة العرب جميعا، متمنيا أن يخرج لبنان من محنته في اقرب فرصة ممكنة، وآملاً أن يكون العام 2021 عام الانفراجات على سائر البلدان العربية.

وذكر أن العام الجاري حفل بالكثير من التطورات، وقد تركت جائحة كورونا اثارا على معظم اقتصادات الدول العربية، حيث عمل كل من موقعه سواء دول او أفراد او مؤسسات على ايجاد الحلول التي من شأنها التخفيف من وطأة كورونا، ونحن كاتحاد غرف عربية عملنا مع الغرف العربية الأجنبية المشتركة التي تعمل تحت مظلة الاتحاد، على وضع أسس ثابتة ومتينة ساهمت في تعزيز التعاون المشترك وتخطي اثار كورونا باقل الخسائر الممكنة”.

كما منح اتحاد المصارف العربية، الجائزة الى عدد من الشخصيات والمؤسسات المصرفية المصرية البارزة،

حيث تم تكريم رئيس اتحاد بنوك مصر محمد محمود الاتربي بمناسبة نيله جائزة “فخر العرب 2020″، الذي شكر اتحاد المصارف العربية على هذا التكريم، منوها بأداء فريق عمل بنك مصر الذي قام بتطور ملحوظ بالسنوات الاخيرة والقطاع المصرفي المصري الصلب الذي واجه تحديات كبيرة بالتعاون مع المصرف المركزي الذي اتخذ 17 مبادرة في ازمة كورونا.

وكان أمين عام اتحاد الغرف العربية، شارك في افتتاح اعمال التجمع المصرفي لعام 2020 في بيروت بعنوان “مخاطر العقوبات والتعامل مع القضايا الحرجة في مكافحة غسل الأموال”، في فندق الموفنبيك، بتنظيم من اتحاد المصارف العربية والاتحاد الدولي للمصرفيين العرب، في حضور نحو 200 شخصية مصرفية واقتصادية من كافة الدول العربية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض