EFG

وزير التعليم: إلغاء امتحان الإعدادية واستبداله بمشروع بحثي 

قال الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم، إنه لا توجد امتحانات بالشكل التقليدى لطلاب الشهادة الإعدادية فى مصر، موضحا أنه يوجد فيها قرابة مليون و800 ألف طالب، قررت الدولة عدم تعريض الطلاب إلى لجان امتحانية على الأرض نظرا للظروف الاستثنائية، ونظرا لوجود تنسيق بعد المرحلة الإعدادية، وبالتالى هناك درجات الترم الأول يضاف إليها مشروع بحثى خاص مختلف عن صفوف النقل وهو شرط أساسى يجب أن ينجح فيه الطالب، وبالتالى يوجد لدى الطالب درجتين درجة الترم الأول والثانى وهى درجة المشروع ونجمع الدرجتين يلحتق الطالب به فى المرحلة الأعلى.

وأوضح الوزير أنه بالنسبة لطلاب الشهادة البريطانية والدبلومة الأمريكية، فإن الجهات الامتحانات والاعتماد جهات دولية وليست مسئولية وزارة التربية والتعليم، والوزارة تحاول المساعدة وجميع دول العالم ألغت الامتحانات وفى مصر تعمل فى الصفوف من أولى ابتدائى حتى التاسع يتم إعداد مشروع بحثى للانتقال إلى الصف الأعلى عن طريق المدرسة، والصفوف الأعلى 6 و8 و9، تم إلغاء الامتحان وسيحص لولى الأمر على المبلغ الذى دفعه والصف العاشر يتم التنسيق مع المركز الثقافى البريطانى على حسم درجات الطلاب.

أكد وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الوزارة تحاول أيام حلول استثنائية للظروف التي وضعنا فيها، مع الحفاظ على المحتوى التعليمي والحفاظ على أرواح أبنائنا الطلاب، موضحا أن المحتوى الذي سيكون الطالب مسئول عنه سواء الامتحان أو المشروع البحثي هو ما تم تدريسها بالفعل حتى يوم البدء في توقف الدراسة ، وبالتالي المحتوى الباقي من بعد 25 مارس لن يحاسب عليه الطلاب، ولكن المحتوى الذي لم يتم تدريسه سوف يستكمل في العام التالي للطلاب ، اما بالنسبة لطلاب الثانوية العامة سوف يستكمل الـ5 اسابيع التي لم يدرسها الطلاب بالجامعة

أخبار متعلقة
Comments
Loading...