«إي فاينانس» تشارك وزارة البترول في التحول الرقمي المالي

بنك البركة

أعلنت مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية، أنها شاركت عبر تابعتيها «إي فاينانس» و«إي خالص»، في تطوير المنظومة الرقمية لمحطات الوقود بالتعاون مع وزارة البترول والثروة المعدنية.

وأوضحت المجموعة في بيان مرسل للبورصة المصرية، اليوم، أن التعاون جاء عبر تحويل محطات الوقود إلى مراكز متكاملة للخدمات المالية الرقمية لجميع المواطنين بما فيها عمليات السحب والإيداع والتحويل وسداد الفواتير والمدفوعات الإلكترونية.

ABK 729

وتابعت أنها أطلقت عن طريق شركتيها التابعتين 3 مجموعات رئيسية من الخدمات الرقمية داخل محطات الوقود والتي بدأت أولا بمنظومة الإدارة والمتابعة الذكية لأساطيل سيارات نقل الوقود لجمسع الكيانات بدلا من نظام الكوبونات الورقية، إضافة إلى تفعيل خدمات السحب النقدي وخدمات الدفع الإلكتروني في أكثر من 400 محطة وقود، مشيرة إلى أنه جار تعميم تلك الخدمات على مختلف المحطات بنهاية يوليو 2022.

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، خلال افتتاحه محطة الوقود المتكاملة التعاون للبترول- كارجاس بالدقي بعد تطويرها بمرافقة اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، وإبراهيم سرحان، العضو المنتدب ورئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس، إن أولى تلك الخدمات توفير منظومة متكاملة لإدارة ومتابعة تزويد أساطيل سيارات الجهات المتعاقدة بالوقود باستخدام التقنيات الإلكترونية بدلا من الكوبونات الورقية؛ ما يضمن تأمين نقل وتداول المنتجات البترولية بشكل أفضل ويحفظ حقوق جهتي التعاقد شركات التسويق والجهات المالكة لتلك السيارات.

وأضاف الوزير أنه في إطار الجهود المتواصلة؛ لتوفير حزمة حلول وخدمات متكاملة للمواطنين باستغلال انتشار مطات التموين؛ تطبيقا للتحول الرقمي يتم تقجيم خدمة السحب النقدي من المحطات cash out، حيث تمكنت شركة إي فاينانس بالتنسيق والتعاون مع وزارة البترول والجهات التابعة لها من الهيئة العامة للبترول وشركات تسويق المنتجات البترولية من تطوير خدمة جديدة بمحطات الوقود تتيح للمواطن السحب إمكانية النقدي للأموال من محطة الوقود باستخدام الكارت البنكي الخاص به (متاح لجميع شركات البطاقات العاملة في مصر فيزا، ميزة، ماستر كارد).

ومن جانبه، أعرب إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية، عن اعتزازه بتعزيز أطر التعاون المشترك مع وزارة البترول والثروة المعدنية، موضحا أن التحول الرقمي في قطاع البترول بدأ منذ إطلاق منظومة مراقبة المنتجات البترولية من المستودعات إلى المحطات وربطها بالنظم المتكاملة في الهئية العامة للبترول ضمن خطتها للتحول الرقمي؛ حيث تم الانتهاء من ميكنة جميع محطات التعاون ومصر للبترول.

وأضاف “سرحان”، أن محطات الوقود قد شاركت في منظومة الشمول المالي لخدمة المواطنين وهو الهدف الذي تم التجهيز له والعمل عليه منذ حوالي عام ونصف العام بالتعاون مع البنك المركزي المصري وكبرى البنوك الحكومية مثل البنك الأهلي وبنك مصر، وحصلت “إي فاينانس” على رخصة تقديم خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني داخل محطات الوقود من خلال شركة “إي خالص” التابعة لها.

الجدير بالذكر أن محطات وقود شركتي التعاون ومصر للبترول تحتوي اليوم على أكثر من 8 ألاف ماكينة نقاط بيع إلكترونية (POS) والتي ستعمل بمثابة ماكينات ATM للصرف والإيداع بما في ذلك عمليات صرف معاش تكافل وكرامة، وبالتالي الاستفادة من السيولة النقدية الكبيرة داخل محطات الوقود ومن ثم استخدامها في الصرف لعملاء البنك الأهلي وبنك مصر وكذلك تفادي مخاطر تكدس تلك السيولة النقدية داخل المحطات؛ حيث يتم تحويلها لحساب المحطة بمجرد صرفه للعملاء.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق