المدير العام لصندوق النقد الدولي تستبعد حدوث ركود عالمي

بنك البركة

حذرت المدير العام لصندوق النقد الدولي ، كريستالينا جورجيفا ، من «أفق قاتم» للاقتصاد العالمي ، خلال ندوة في دافوس بسويسرا ، لكنها استبعدت حدوث ركود عالمي.

وقالت جورجيفا خلال ندوة حول الآفاق الاقتصادية العالمية «العام سيكون صعبا» ، بينما لم يتضح بعد مدى تداعيات الحرب في أوكرانيا. مضيفة: «نشهد صدمة في أسعار المواد الخام وخاصة أسعار المواد الغذائية».

ABK 729

في أبريل ، خفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو العالمي إلى 3.6% لعام 2022 بسبب تداعيات الحرب في أوكرانيا. ويمثل هذا انخفاضًا قدره 0.8 نقطة مئوية مقارنة بتوقعات يناير.

وأشارت جورجيفا إلى أن «الآفاق أصبحت قاتمة» بعد هذه التوقعات ، وقالت إن التداعيات الاقتصادية لإجراءات الإغلاق في الصين فاقمت تلك الناتجة عن الحرب ، فضلاً عن تشديد السياسات المالية في عدد من الدول ، بما في ذلك الولايات المتحدة. الدول على مواجهة التضخم المتسارع.

وقد تتفاقم تداعيات الحرب بعد ، مما يزيد من مخاوف عدد متزايد من المراقبين الاقتصاديين من حدوث انكماش عالمي.

كما أشارت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ، التي تضم الدول المتقدمة ، إلى أن دول مجموعة السبع سجلت في الربع الأول تراجعا بنسبة 0.1 بالمئة في معدل النمو.

وقالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي ردًا على سؤال حول مخاطر الانكماش في الدول المتقدمة إن الانكماش الاقتصادي العالمي ليس في الأفق «حاليًا ، لكن هذا لا يعني أنه غير ممكن».

وأضافت جورجيفا: «سنشهد تراجعا في بعض البلدان التي لم تتعاف بعد من أزمة كوفيد ، والتي تعتمد بشكل كبير على روسيا أو على واردات الغذاء ، والتي تظهر بالفعل نقاط ضعف».

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق