edita 350

التجارة بين مصر وأنجولا تسجل 20 مليون دولار خلال 2021

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، إن قيمة التبادل التجاري بين مصر وأنجولا سجلت نحو 20 مليون دولار خلال العام الماضي 2021، لتستحوذ الصادرات المصرية على  19.3 مليون دولار منها ، بما لا يتناسب مع القدرات وإلامكانيات الكبيرة للسوقين المصري والأنجولي خاصة في ضوء أن أنجولا تأتي كثامن أكبر اقتصاد في منطقة جنوب الصحراء بناتج محلي إجمالي يصل إلى 58.4 مليار دولار وتعداد سكاني يصل إلى 33.6 مليون نسمة.

جاء ذلك فى سياق كلمة الوزيرة خلال فعاليات الملتقى الاستثمارى المصرى الأنجولى والتي ألقاها نيابة عنها الوزير مفوض يحيي الواثق بالله- رئيس التمثيل التجاري   ، وقد شارك فى الملتقى الذي نظمه البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد وزراء الخارجية والشباب والرياضة الأنجوليين، والمدير التنفيذي للبنك الإفريقي للتصدير والاستيراد، والمديرة العامة لمبادرة التجارة الافريقية البينية بالبنك.

 

أضافت الوزيرة أن الحكومة المصرية تتطلع الى تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري مع مختلف دول العالم وبصفة خاصة مع دول القارة الإفريقية وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بتعظيم التواجد المصري بالقارة الإفريقية من خلال زيادة الاستثمارات المصرية ودعم نفاذ الصادرات المصرية إلى الأسواق الخارجية وأسواق القارة بشكل خاص بهدف تحقيق مستهدفات الدولة المصرية نحو الوصول إلى 100 مليار دولار صادرات سنوياً .

وعلى صعيد العلاقات الاستثمارية، أشار رئيس التمثيل التجارى إلى تطلع الحكومة المصرية لتعزيز التواجد الاستثماري المصري بالسوق الأنجولي للاستفادة من الإمكانات الكبيرة لهذا السوق والفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة الأمر الذي لابد أن يأتي في مقدمة أولويات الشركات المصرية المستهدفة لتوجيه استثماراتها للقارة الإفريقية .

كما لفت الواثق بالله الى أن تنظيم هذه المائدة المستديرة تعكس حرص الجانبين المصري والأنجولي على العمل على إنشاء منصة تمكّن قطاع الأعمال والمستثمرين في البلدين من الاعتماد عليها كوسيلة للتعرف على فرص التجارة والاستثمار، وفتح المجال للحوار حول فرص الاستثمار المشترك والمشاريع الواعدة في كلا البلدين وبشكل خاص في مجالات: الزراعة، ومصائد الأسماك، والنقل، والطاقة، والمياه، والتعدين، والتشييد، والبناء، داعياً البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد الى التوسع مستقبلاً في تنظيم فاعليات مماثلة في مجالات تسويق الاستثمارات وذلك لمساندة الدول الإفريقية على تطوير خرائط الفرص الاستثمارية المتاحة لديهم وبما يسهم في تعزيز أواصر التكامل الإفريقي ،  كما دعى مجتمع رجال الأعمال بالبلدين على التعاون في تنفيذ المشروعات بما يحقق مكاسب مشتركة للجانبين.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق