الأهلي فاروس تحدد القيمة العادلة لسهم «حديد عز» عند 13.40 جنيه

بنك البركة

حددت إدارة البحوث ببنك الاستثمار الأهلي فاروس، القيمة العادلة لسهم حديد عز عند 13.40 جنيه.

ويتداول سهم حديد عز عند مضاعف ربحية مقداره 2.04 مرة ومضاعف منشأة مقداره 4.09 مرة وذلك لعام 2021، بينما سهم العز للدخيلة يتداول عند مضاعف ربحية مقداره 2.05 مرة ومضاعف منشأة مقداره 3.81 مرة لعام 2021- وفقًا لمذكرة بحثية حديثة للأهلي فاروس.

ABK 729

واستعرضت المذكرة نتائج أعمال حديد عز خلال الربع الثالث من 2021، والتي أظهرت تسجيل أرباح بنحو 897 مليون جنيه خلال الربع الثالث، مقارنة مع 929 مليون جنيه خسائر في الربع الثالث 2020، بارتفاع نسبته 12% ربعيًا.

وسجلت الشركة صافي أرباح قبل خصم حقوق الأقلية بقيمة 1.36 مليار جنيه، مقارنة مع صافي خسارة بقيمة 1.34 مليار جنيه في الربع الثالث 2020، وصافي أرباح بقيمة 1.21 مليار جنيه في الربع الثاني 2021. ارتفع هامش صافي الأرباح بواقع 15.6 نقطة مئوية سنويًا إلى 4.8%، ولم يشهد أي تغير على أساس ربعي.

ويعزو هذا الأداء القوي إلى أسعار الحديد المنتعشة (الحديد الطويل والمسطح) بالتزامن مع ارتفاع مستويات الأحجام (رغم انخفاضها 1% ربعيًا، ولكنها سنويًا مرتفعة بواقع 18%).  كانت الصادرات النافذة الأساسية لانتعاش مستويات الأداء هذا العام، حيث بلغت قيمتها 1.014 مليار دولار، (بواقع 822 مليون دولار للحديد المدرفل و191 مليون دولار لقضيب الأسلاك).

وعلى مستوى النتائج الربعية، بلغت قيمة مبيعات الصادرات 427 مليون دولار (بواقع 346 مليون دولار للحديد، و81 مليون دولار لقضيب الأسلاك).

وبلغت قيمة الإيرادات المجمعة 18.6 مليار جنيه (+116% سنويًا، و+10% ربعيًا)، بدعم من ارتفاع الأسعار (حيث ارتفع متوسط إيراد الطن بنسبة 57% سنويًا و5% ربعيًا).  أما الأحجام، فقد انخفضت 1.3% على أساس ربعي، وارتفعت 18% على أساس سنوي.  تراجعت أحجام الحديد الطويل بنسبة 4% سنويًا و2% ربعيًا. أما أحجام الحديد المسطح، فقد ارتفعت بنسبة 79% سنويًا واستقرت على أساس ربعي.

وسجل مجمل الأرباح 3.5 مليار جنيه (+1810% سنويًا، و+1% ربعيًا)، ووصل هامش مجمل الأرباح إلى 19.0% (+16.8 نقطة مئوية سنويًا، و-1.8 نقطة مئوية ربعيًا).  يعزو الانخفاض الطفيف في الهوامش إلى ارتفاع تكلفة المواد الخام بواقع 13%، وهو ما يعكس التأثير المتأخر لأسعار خام الحديد في النصف الأول 2021. ارتفع متوسط تكلفة البضاعة المباعة لكل طن بنسبة 51% سنويًا و14% ربعيًا إلى 12,120 جنيه، بينما متوسط تكلفة البضاعة المباعة النقدي ارتفع 54% سنويًا و15% ربعيًا إلى 11,841 جنيه.  قد حققت الشركة مستويات هامش رائعة خلال الربع، ولكننا نعتقد أن التحدي الكبير قد يتثمل في الحفاظ على مستويات هامش مجمل الأرباح لما بعد عام 2021.

إضافة إلى ذلك، سجلت الشركة أرباحًا قوية قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك بقيمة 3.1 مليار جنيه، مقارنة مع خسائر بقيمة 437 مليون جنيه في الربع الثالث 2020، وأرباح بقيمة 2.5 مليار جنيه في الربع الثاني 2021. أما هامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك، فقد بلغ +16.7% (مرتفعًا 17.7 نقطة مئوية سنويًا، ومستقرًا ربعيًا).

وتوقعت الأهلي فاروس، أن تسجل الشركة أداءً إيجابيًا في الربع الرابع 2021 على الرغم من الضغط الواقع على الهوامش (1-2%) نتيجة رفع سعر الحصول على الغاز الطبيعي (+1.25 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية) بداية من نوفمبر 2021، كما توقعت أن تؤدي زيادة أسعار الغاز إلى ارتفاع تكلفة البضاعة المباعة إلى 1.0-1.2 مليار جنيه.

تابعت موضحه:” و لا يمكن أن نغفل تأثير إلغاء الرسوم الوقائية على واردات الحديدة، واحتمالية انخفاض الأسعار نتيجة لهذا القرار”.

واستقر حساب صافي الدين عند 35.4 مليار جنيه بنهاية سبتمبر 2021، ليصل بذلك معدل صافي الدين إلى القيمة السوقية إلى 5.1 مرة.

من زاوية رؤية أخرى أكثر إيجابية، لا شك أن ما خفف وطأة الضغوطات على الشركة، بل وما أعطاها متنفسًا أيضًا، قرارات خفض أسعار الفائدة في عام 2020 (منتصف مارس، ونهاية ديسمبر، ومنتصف نوفمبر من العام الماضي)، فضلا عن المبادرات التمويلية الموجهة للقطاع الصناعي. قد بلغ معدل الفائدة الفعلي 8.5% خلال الربع، مقارنة مع 10.4% في الربع الثالث 2020، و9.5% في الربع الثاني 2021.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق