إيثريوم تقفز مسجلة أعلى مستوى فى تاريخها عند 4643 دولار

وصلت إيثريوم ، ثاني أكبر عملة مشفرة في العالم ، إلى أعلى مستوى له على الإطلاق اليوم الأربعاء ، متتبعة صعود البيتكوين ومستفيدة من أخبار اعتماد بلوكتشين على نطاق أوسع، وفقا لوكالة رويترز.

ارتفع إيثريوم  إلى 4643 دولارًا في ساعات التداول الآسيوية ، مخترقًة اليوم السابق البالغ 4600 دولار ، ورفع مكاسب الأسبوع إلى أكثر من 10٪.

ABK 729

في الأيام التي انقضت منذ أن سجلت عملة البيتكوين ، أكبر عملة مشفرة في العالم ، أعلى مستوى قياسي لها عند 67،016.5 دولارًا في 20 أكتوبر ، اكتسبت العملات المشفرة الأخرى الموجودة على الطبقة الأساسية لشبكات بلوكتشين ، والمعروفة باسم شبكات الطبقة الأولى ، زخمًا.

قال داني تشونغ ، الرئيس التنفيذي لمنصة تتبع الأصول اللامركزية Tranchess ، الذي يتوقع المزيد من المكاسب خلال الربع: «الارتباط بين العملات المشفرة والأسهم والمشاعر تجاه المخاطرة مرتفع».

وأضاف تشونغ: «الجميع يتوقع اتجاهاً صعودياً مع غياب الأخبار السلبية». «لتحديد عمق هذه الخطوة ، ينبغي للمرء أن يسأل ما الذي يمكن أن يخفضها؟»

تم تداول عملة البيتكوين حول 63،078 دولارًا أمريكيًا وارتفع حوالي 117 ٪ هذا العام ، بينما ارتفعت الإيثر ستة أضعاف.

قال ريان راباجليا ، العضو المنتدب والرئيس العالمي للتداول في منصة الأصول الرقمية OSL: «منذ انعكاس السوق في نهاية سبتمبر ، كانت قوة الأثير تتحرك بخطى كبيرة مع بيتكوين وغيرها من الشركات الكبرى».

«لقد كان إيثريوم هو الفائز الواضح في Layer-1s لما نعتقد أنه سيكون تحولًا كبيرًا في معنويات السوق المطولة. ستواصل العملة أيضًا لعب دور رئيسي في NFT والنظام البيئي لميتافيرس».

أدى التدفق المستمر للأخبار حول اعتماد العملة المشفرة من قبل البنوك ، ونمو الرموز غير القابلة للاستبدال على منصات الألعاب الافتراضية ، وإطلاق صناديق الاستثمار المتداولة المستندة إلى عقود البيتكوين الأمريكية ، والحاجة بين المستثمرين إلى التنويع في بيئة أسعار فائدة غير مؤكدة ، إلى دفع العديد من الرموز المميزة لـ blockchain ، بما في ذلك البيتكوين والإيثر ، لأعلى منذ أكتوبر.

شهدت العملات المشفرة الصغيرة أيضًا اهتمامًا متزايدًا بعد أن أعادت شركة فيس بوك تسمية نفسها إلى ميتا للتركيز على بناء ميتافيرس، وهي بيئة افتراضية مشتركة.

قال أكبر بنك في أستراليا ، كومنولث بنك أوف أستراليا ، اليوم الأربعاء إنه سيصبح أول بنك في البلاد يقدم خدمات تشفير لعملاء التجزئة.

وفقًا لباحث الأصول الرقمية CryptoCompare ، ارتفعت الأصول الخاضعة للإدارة (AUM) في منتجات الاستثمار الرقمي بنسبة 45.5٪ في أكتوبر لتصل إلى مستوى قياسي بلغ 74.7 مليار دولار.

كما نما إجمالي الأصول المُدارة من المنتجات القائمة على البيتكوين بنسبة 52.2٪ إلى 55.2 مليار دولار ، بينما زادت الأصول القائمة على الإيثيريوم بنسبة 30٪ لتصل إلى 15.9 مليار دولار ، وهو رقم قياسي لكلتا الفئتين.

البنك المركزي المصري يحذر من التعامل بالعملات الرقمية

حذر البنك المركزي المصري في مارس الماضي، من التعامل بالعُملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها داخل السوق المصرية.

وقال في بيان له، إنه في إطار متابعة الأخبار المتداولة بشأن العُملات الافتراضية المشفرة مثل عملة “البيتكوين”، يؤكد البنك المركزي على أهمية الالتزام بما تقضي به المادة (206) من قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الصادر بالقانون رقم 194 لسنة 2020 من حظر إصدار العُملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو إنشاء أو تشغيل منصات لتداولها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها.

وأضاف أن التعامل في تلك العُملات ينطوي عليه من مخاطر مرتفعة؛ حيث يَغلُب عليها عدم الاستقرار والتذبذب الشديد في قيمة أسعارها؛ وذلك نتيجة للمضاربات العالمية غير المُرَاقَبَة التي تتم عليها، مما يجعل الاستثمار بها محفوفاً بالمخاطر ويُنذِر باحتمالية الخسارة المفاجئة لقيمتها نتيجة عدم إصدارها من أي بنك مركزي أو أي سُلطة إصدار مركزية رسمية، فضلاً عن كونها عُملات ليس لها أصول مادية ملموسة، ولا تخضع لإشراف أي جهة رقابية على مستوي العالم؛ وبالتالي فإنها تفتقر إلى الضمان والدعم الحكومي الرسمي الذي تتمتع به العُملات الرسمية الصادرة عن البنوك المركزية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق