مدبولي: نفذنا مشروعات إنشائية متعددة لسد الفجوة السكانية لمحدودي ومتوسطي الدخل

“حياة كريمة” أيقونة الدولة المصرية لخدمة 58 مليون مواطن على مستوى الجمهورية

قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن قطاع الإسكان والتشييد شهد تطورا ملحوظا خلال الفترة المقبلة بما أسهم في توفير السكن اللائق للمواطنين، بجانب دعم توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بالقضاء على العشوائيات ونقل سكانها لمناطق أمنة وصحية.

وأضاف مدبولي خلال كلمته الافتتاحية بملتقى بناة مصر في نسخته السادسة اليوم، أن هذا التطوير يتم حاليا في مناطق كانت بعيدة عن فكر التطوير خلال السنوات الماضية، مؤكدا على أن بناء الثقة بين الدولة والمواطن اسهمت في قبول المواطنين لعمليات التطوير.

وأوضح أن المشروعات السكنية الجديدة التي نفذتها الدولة خلال الماضية بالتعاون مع القطاع الخاص أدت إلى سد الفجوة السكانية لمحدودي ومتوسطي الدخل، مؤكدا على الدور المحوري لقطاع المقاولات في تنفيذ تلك المشروعات.

ونوه أن تحقيق مصر لنمو إيجابي خلال فترة جائحة كورونا كان لقطاع المقاولات دورا محوريا في تحقيقه، موضحا أن هناك توجيهات رئاسية بتطوير المدن القائمة وشبكة الطرق بجانب المناطق التاريخية.

وتابع “قطاع المقاولات ساهم خلال الـ7 سنوات الماضية في توفير نحو 5 ملايين فرصة عمل، وكان للقطاع الخاص دورا وحصة كبيرة في تنفيذ المشروعات بهذا القطاع خلال الفترة المقبلة، حيث تسعى الدولة للشراكة مع القطاع الخاص خلال المرحلة القادمة في العديد من المجالات والقطاعات مثل الطاقة الجديدة وتحلية المياه والصرف الصحي والتطوير العقاري”.

ولفت إلى أنه جاري أيضا العمل على تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى عبر تدشين 500 ألف وحدة سكنية جديدة لأهالي هذه المدن.

وأشار إلى أن مبادرة حياة كريمة تعد أيقونة الدولة المصرية خلال الفترة الراهنة، والتي تهدف لتطوير قرى ومدن الريف المصري لخدمة نحو 58 مليون مواطن على مستوى الجمهورية.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض