هجوم هائل لبرامج الفدية على أكثر من 1000 شركة في 11 دولة حول العالم

وكالات – كشفت شركة الأمن السيبراني “هانتريس لابس” ، عن  هجوم هائل لبرامج الفدية على سلسلة مودري البرمجيات، لتطل أكثر من 1000 شركة حتى الآن، مشيرة إلى أن هناك ضحايا في 11 دولة حتى الآن.

وأشارت الشركة إلى أن الهجوم ركز على مزودي الخدمة المدارة، الذين يقدمون خدمات تكنولوجيا المعلومات بشكل أساسي للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم. وهو ما يجعل لمثل هذه الهجمات تأثير مضاعف، حيث يتمكن المتسللون بعد ذلك من الوصول إلى عملاء شركات أدارة خدمات التكنولوجيا أيضا.

من جانبه قال جون هاموند، باحث الأمن السيبراني في “هانتريس لابس”، “تأثر حتى الآن، أكثر من 20 شركة إدارة خدمات تكنولوجيا”.

وأشارت المتحدثة باسم الشركة تيريز كناب لـ بلومبرج نيوز، أن تأثير الهجوم بدأ في الظهور للتو بالسويد، إذ لم يتم فتح غالبية متاجر سلسلة البقالة التابعة لسلسلة متاجر “كووب” Coop والتي يزيد عددها عن 800 متجر يوم السبت بعد أن أدى الهجوم إلى حدوث خلل في سجلات النقد الخاصة بهم، و

وتم تحديد المتسللين على أنهم مجموعة “ريفل” ذات الصلة ببرامج الفدية المرتبطة بروسيا، والتي اتهمت في يونيو الماضي باختراق شركة “جيه بي إس” العملاقة لتعليب اللحوم.

ويبدو أن المتسللين استهدفوا شركة “كاسيا” ومقرها ميامي وهي شركة تعمل في مجال تطوير البرامج لمقدمي أدارة الخدمات، كطريقة لمهاجمة عملائها، وفقًا لخبراء الأمن السيبراني.

ولفت جون هاموند، إلى إن ما يجعل هذا الهجوم بارزًا هو التأثير التتابعي، من مزود الخدمة المدارة إلى الأعمال الصغيرة”. “تتعامل “كاسيا” مع الشركات الكبيرة امتدادا إلى الشركات الصغيرة على مستوى العالم، ولذلك سيكون هجوم الفدية هذا قادر على الانتشار لأي حجم أو نطاق عمل”.

قالت “كاسيا” في بيان إنها أخطرت مكتب التحقيقات الفيدرالي، وحددت حتى الآن أقل من 40 عميلا تأثروا بالهجوم.

وكان من بين شركات إدارة الخدمات المتضررة “سينكس كورب” و”أفتيكس” ، وفقًا لشخصين على دراية بالهجوم.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض