الهبوط يسيطر على مؤشرات الأسهم الأمريكية عند الإغلاق.. و«داو جونز» يتراجع أدنى 34 ألف نقطة

وكالات – سيطر الهبوط على مؤشرات الأسهم الأمريكية في ختام تعاملات اليوم الخميس، مع توقعات رفع معدل الفائدة بحلول نهاية عام 2023

وانخفض مؤشر “داو جونز” الصناعي بنحو 0.6% أو 210 نقاط ليغلق عند 33.823 ألف نقطة.

وهبط مؤشر “إس أند بي 500” بنسبة هامشية تبلغ 0.04% أو نقطتين إلى 4221 نقطة، في حين ارتفع “ناسداك” بنحو 0.9% ما يُعادل 121 نقطة ليسجل 14.161 ألف نقطة.

وقرر بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أمس الأربعاء تثبيت معدل الفائدة وبرنامج شراء الأصول دون تغيير، مع رفع توقعات التضخم والنمو الاقتصادي.

وكشف اجتماع لجنة السوق المفتوحة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي اليوم الأربعاء ، تثبيت معدل الفائدة عند نطاقه الحالي الذي يتراوح بين صفر و0.25%، مع توقعات إبقائها دون تغيير حتى تعافي سوق العمل ومعدل التضخم نحو المستهدف.

وقرر الفيدرالي الأمريكي تثبيت مشتريات الأصول عند 120 مليار دولار شهرياً، مع استمرار البرنامج حتى الوصول لمستهدف التوظيف واستقرار الأسعار.

وكشف بيان السياسة النقدية أن مسؤولي الفيدرالي الأمريكي يتوقعون رفع معدل الفائدة الأساسي مرتين بحلول نهاية عام 2023.

وكشفت توقعات الـ”دوت بلوت” أن 13 من إجمالي 18 مسؤولاً في الاحتياطي الفيدرالي يتوقعون رفع معدل الفائدة مرة واحدة على الأقل بحلول نهاية عام 2023، مقارنة بـ 7 أعضاء في مارس الماضي.

وتوقع 11 مسؤولاً في الاحتياطي الفيدرالي رفع معدل الفائدة مرتين بحلول نهاية عام 2023، بينما يرى 7 أعضاء احتمالية تحريك الفائدة في العام المقبل.

كما صرح “جيروم باول”  رئيس الاحتياطي الفيدرالي بأنه أجرى نقاشاً هذا الأسبوع بشأن الخفض التدريجي المحتمل لبرنامج مشتريات الأصول.

من جانب أخر تراجعت تكاليف الرهن العقاري في الولايات المتحدة الأمريكية لأدنى مستوى في أربعة أشهر، في إشارة دعم جديدة لسوق العقارات في البلاد.

وكشفت بيانات “فريدي ماك”، أن متوسط معدل الرهن العقاري لآجل 30 عاماً بلغ 2.93% في الأسبوع المنتهي في السابع عشر من يونيو الجاري، وهو أدنى مستوى منذ الثامن عشر من فبراير الماضي، ومقابل 2.96% في الأسبوع الماضي.

وأشار التقرير إلى أن هبوط معدلات الرهن العقاري يأتي مع التوقعات التي تشير إلى أن تسارع التضخم في الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً هو أمر مؤقت.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض