أسعار الذهب تشهد إستقرار وسط ترقب السوق اجتماع السياسة للاحتياطي الفيدرالي

 

شهدت أسعار الذهب، إستقرارا نسبى فى تعاملات اليوم الثلاثاء، مع تطلع المتعاملين في السوق لإجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي لمعرفة مؤشرات بشأن آفاق السياسة النقدية، بينما ضغط صعود الدولار على جاذبية المعدن، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

واستقرت أسعار الذهب في السوق الفورية عند 1780.61 دولارا للأونصة، ولم يطرأ تغير يذكر على عقود الذهب الأمريكية الآجلة عند 1780.40 دولارا للأونصة.

كما ارتفع الدولار مقابل عملات منافسة، ما يقلل من جاذبية المعدن بالنسبة لحائزي العملات الأخرى، بينما استقرت عائدات سندات الخزانة الأميركية لأجل عشرة أعوام قرب مستوي 1.570 بالمئة.

ولا يُتوقع أن يجري مجلس الاحتياطي الاتحادي أي تغييرات كبيرة في السياسة خلال الاجتماع الذي يستمر يومين وينتهي غدا الأربعاء، إلا أن المستثمرين يتابعون عن كثب نظرة رئيس مجلس الإدارة جيروم باول المستقبلية لاقتصاد البلاد.

ونزل البلاديوم 0.1 بالمئة إلي 2924.12 دولارا للأونصة بعدما صعد لأعلى مستوى على الإطلاق عند 2941 دولارا أمس الاثنين.

ويذكر أن  سعر الذهب العالمي، أرتفع عند ختام تعاملات الإثنين، وسط ترقب تطورات جائحة كورونا وانتظار نتائج اجتماع لجنة السوق المفتوحة في بنك الاحتياطي الفيدرالي.

ولا يزال الوباء يثير قلق المستثمرين، بعد أن أظهرت بيانات وزارة الصحة في الهند تسجيل عدد قياسي من إصابات كورونا الجديدة عند مستوى أعلى من 352 ألفًا، فيما بلغ عدد الوفيات أعلى مستوى يومي على الإطلاق عند 2812 وفاة.

وينتظر المستثمرون اجتماع السياسة النقدية لبنك الاحتياطي الفيدرالي في وقت لاحق من هذا الأسبوع، وسط توقعات بتثبيت معدل الفائدة وبرنامج شراء الأصول دون تغيير.

الجدير بالذكر، أن سعر العقود الآجلة للذهب تسليم صعد فى شهر يونيو بنسبة 0.1% أو 2.30 دولار ليسجل 1780.10 دولار للأوقية عند التسوية.
واستقر مؤشر الدولار الذي يرصد أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية عند 90.848 نقطة في تمام الساعة 8:57 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض