أبوظبى.. الإتحاد للطيران تجري محادثات للتخلي عن حصتها في إير سيشل

قال الرئيس التنفيذي لشركة طيران المحيط الهندي، اليوم الأربعاء، إن الإتحاد للطيران في أبو ظبي تجري محادثات للتخلص من حصتها البالغة 40٪ في شركة طيران سيشل ، مما يجعل حكومة سيشل المساهم الوحيد، وفقا لوكالة رويترز.

ويذكر أن الشركة الإماراتية، تعتزم فيه تحويل طائرة نفاثة خامسة من طراز بوينغ 777-300ER إلى خدمة الشحن، استجابةً للزيادة المستمرة في الطلب على الشحن الجوي المخصص، وفقا لموقع قناة العربية.

وكانت شركة الإتحاد للطيران التابعة لحكومة أبوظبي، بدأت الأسبوع الماضى تسيير رحلات ركاب تجارية مباشرة من عاصمة الإمارات العربية المتحدة إلى تل أبيب في إسرائيل، في أحدث خط جوي مباشر بين البلدين اللذين أقاما علاقات دبلوماسية العام الماضي.

وكان سفير الإمارات لدى إسرائيل محمد آل خاجة، ورئيس البعثة الإسرائيلية لدى الإمارات إيتان نائي على متن الرحلة الافتتاحية.

وصرح آل خاجة  بأنه”مع استمرار دولتينا في السعي إلى التعافي من جائحة كوفيد-19، فإنه لدينا الكثير لنتطلع إليه من خلال التبادل التجاري والدبلوماسي والصحي والتقني والسياحي”، وفقا لوكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام).

ويشار إلى أن الإتحاد للطيران، تكبدت خسارة تشغيلية أساسية 1.7 مليار دولار في 2020، وهو ما يزيد عن مثلي خسارة العام السابق، وعزت الأمر إلى تراجع الطلب وتقليص الخدمة جراء جائحة كورونا.

وكانت قد سجلت في 2019 خسارة تشغيلية أساسية بلغت 800 مليون دولار، وتراجعت إيرادات المسافرين 74% إلى 1.2 مليار دولار من 4.8 مليار دولار في 2019.

و تضرر قطاع الطيران بشدة من تفشي فيروس كورونا الذي أدى لتراجع الطلب على السفر الجوي وأجبر شركات الطيران على إجراءات لصيانة السيولة.

الجدير بالذكر، أن شركة الاتحاد للطيران  قد وقعت مع حكومة سيشل، اتفاقية تشتري بموجبها  الاتحاد 40% من أسهم شركة طيران سيشل المحدودة فى 2012، مقابل 73,4 مليون درهم (20 مليون دولار)، كما قابل المبلغ المستثمر من قبل الشركة الإماراتية في تلـك الصفقة، ضخ مبلغ ممـاثل من رأس المـال من قبل حكومة سيـشل.

وتمتلك الإتحاد، إستثمارات متنوعة لدى العديد من شركات الطيران، كشركة سيشل إير والتى تبلغ 40%، وشركة طيران برلين بنسبة 29.21%، وفيرجن إستراليا 9%، وإيرلينغوس 2.987%.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض