مصادر بترولية: أسعار الوقود ستُحدد على أساس سعر النفط آخر 3 أشهر وليس فترة التراجع القياسي

صرحت مصادر مسئولة بوزارة البترول، أن تسعيرة الوقود الجديدة ستُحدد بناء على تقييم متوسط سعر خام برنت في الربع الثالث من 20/2021، وليس خلال فترة التراجع التي بدأت منذ بداية العام المالي الجاري.

أضافت المصادر لـ “أموال الغد”، أن أسعار النفط العالمية شهدت تراجعًا قياسيًا منذ بداية العام المالي الجاري، وترواحت بين 30 : 40 دولارًا للبرميل، ما مكن الدولة من تحقيق وفرًا ملحوظًا في فاتورة استيراد الوقود الشهرية.

تابعت المصادر أن سعر برميل النفط خلال الربع الثالث من 20/2021، شهد قفزة وصلت بخام برنت إلى نحو 64 دولارًا للبرميل، وهو معدل أعلى من المقدر لبرميل النفط في الموازنة العامة للدولة.

لفتت إلى أن الحكومة قدرت متوسط سعر برميل النفط بنحو 61 دولارًا للبرميل خلال العام المالي 20/2021، استنادًا إلى تراجع الطلب على النفط خلال 2020، تأثرًا بجائحة كورونا.

أضافت المصادر أن لجنة تسعير الوقود تلقت عدة تقارير من وزارة البترول ممثلة في الهيئة العامة للبترول، التي تضمنت تقييم لمنحنى صعود وهبوط أسعار النفط العالمية -خام برنت- طيلة الفترة من يناير حتى نهاية مارس 2021، والتي سيتم الأخذ بها وليس على متوسط سعر البرميل طوال العام.

لفتت المصادر إلى أن إعلان هيكل الأسعار الجديدة سيكون خلال 3 أيام بأقصى تقدير؛ على أن يتم إبلاغ كامل محطات الوقود بالأسعار الجديدة ليتم العمل بها مباشرة.

وتستعد لجنة تسعير المنتجات البترولية لإعلان خريطة أسعار الوقود الجديدة للربع الأخير من العام المالي 2020/2021، خلال الأيام المقبلة لبدء تطبيقها خلال الفترة من أبريل وحتى نهاية يونيو المقبل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض