تامر الفقي: معدلات النمو في مصر مرتفعة…والقطاع العقاري لم يتأثر بأزمة كورونا

أكد تامر الفقي، رئيس قطاع التنمية والتطوير بشركة سفلز للاستشارات العقارية، أن مصر أصبحت مناخ جاذب للاستثمارات الأجنبية خلال الفترة الأخيرة وخاصة مع حجم التنمية العمرانية التي تشهدها الدولة حاليا، موضحا أن شركته تعمل في القطاع العقاري حول العالم منذ 150 عام وقررت العمل بمصر منذ نحو عامين.

وأكد في كلمته بمؤتمر أخبار اليوم العقاري، أن مصر تشهد معدلات نمو كبيرة جدا وتزداد باستمرار وهو ما ساهم في دعم قوة السوق العقاري لمواجهة أزمة كورونا فالعمل في السوق العقاري لا يزال مستمرا في مبيعاته وحجم التنفيذ بمشروعاته المختلفة.

وأضاف أن الأسعار في مصر فيما يخص القطاع السكني هي انعكاس كامل للعرض والطلب، فهناك فجوة تصل نسبتها إلي 25 % بين العرض والطلب في مصر، فالمعروض غير كاف بالنسبة لحجم الطلب علي الوحدات العقارية، كما أن هناك 2 % زيادة سنوية وهو ما يؤكد أن السوق مؤهلة للمزيد من الاستثمارات.

أما فيما يتعلق بالقطاع التجاري فهناك فجوة أكثر من 10 % بين العرض والطلب، حيث أن 50 % من معدل انفاق الأسرة المصرية يكون علي المولات التجارية ولذلك هناك استثمارات متتالية في هذا المجال، وفيما يتعلق بالقطاع الإداري فإن نسب الإشغال في مناطق غرب القاهرة أكبر بكثير من نظيرتها، وتصل إلي 90 % من الحجم الكامل، لذلك فإن معظم المطورين العقاريين خصصوا جزء ليس بقليل في هذا القطاع للإيجار.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض