مصر تحتل المرتبة الـ29 في قائمة الدول الأعلى مبيعاً للسيارات خلال 2020

تقدمت مصر 4 مراكز فى قائمة الدول الأعلى مبيعًا لسيارات الركوب نهاية العام الماضي، لتستقر فى المركز 29 بدلا من 33، بعد نمو مبيعاتها %32، لتصل إلى 167.8 ألف سيارة، مقارنة مع 127.4 ألف مركبة فى 2019، لتستحوذ على حصة تصل إلى %0.2 من إجمالى مبيعات السيارات الملاكى عالميًا.

وذكرت البيانات الصادرة عن الرابطة العالمية لصناعة السيارات «OICA»، أن مبيعات العالم من سيارات الركوب تراجعت العام الماضى %12، لتصل إلى 68.9 مليون وحدة، مقابل 78.2 مليون بنهاية 2019، بسبب أزمة وباء كورونا وتداعياتها السلبية من تراجع الطلب واضطرار المصانع للإغلاق لفترات طويلة فى محاولة لمنع تفشى الفيروس.

وتتوقع وكالة «IHS» ماركيت العالمية لأبحاث الأسواق الاقتصادية، ارتفاع مبيعات السيارات على مستوى العالم بنسبة %9 خلال العام الجارى، لتصل إلى 83.4 مليون وحدة وبحوالى %5 خلال العام المقبل، لتصعد إلى 86.9 مليون مركبة ثم بأكثر من %4 فى عام 2023 لتقترب من 89.7 مليون سيارة.

وذكرت مجلة فوربس الأمريكية أن مبيعات السيارات العالمية بمختلف فئاتها تراجعت تدريجيا منذ المستوى المرتفع الذى بلغته فى عام 2017 عندما صعدت إلى 94.3 مليون وحدة، لتهبط بحوالى %16 فى عام الوباء ثم إلى 76.5 مليون مركبة بسبب انتشار فيروس كورونا فى جميع الدول، والذى أدى إلى إغلاقات بالجملة للمصانع والشركات ومعارض البيع لعدة أشهر فى دول الإنتاج الكبرى ومنها الولايات المتحدة ودول غرب أوروبا.

وترى «IHS» ماركيت أن مبيعات السيارات ستنتعش بأكثر من %11 هذا العام بدول غرب ووسط أوروبا لتتجاوز 15 مليون وحدة، وتواصل الارتفاع لتصل إلى حوالى 16.6 مليون وحدة فى عام 2023، بينما تتوقع وكالة فيتش سوليوشنز ارتفاع المبيعات العالمية بنسبة %9 فى 2021 لتصعد إلى 83.7 مليون وحدة لتتفق تقريبا مع توقعات «IHS».

وأكدت وكالة فيتش سوليوشز أن أوروبا ستحقق أفضل أداء لمبيعات السيارات فى العالم هذا العام لتعوض الانخفاض الذى تكبدته العام الماضى، والذى بلغ %18 والنمو الضعيف الذى توقف عند %0.4 فى عام 2019.

ويرجع معظم الارتفاع فى مبيعات السيارات فى القارة العجوز إلى جهود التنسيق التى تبذلها الدول الأعضاء فى الاتحاد الأوروبى، ومنها صندوق التعافى والاتفاقية الخضراء لتحقيق الانتعاش فى المنطقة بعد الخسائر التى تكبدتها بسبب كورونا، كما جاء فى توقعات فيتش التى تتنبأ بمستوى نمو للمبيعات لا يزيد عن %5.9 العام الحالى فى الولايات المتحدة.

وجاءت الصين فى المركز الأول فى قائمة الدول الأعلى مبيعًا للسيارات العام الماضى، رغم هبوط مبيعاتها %6، لتصل إلى 20.2 مليون سيارة، مستحوذة على %29.3 من إجمالى مبيعات العالم من سيارات الركوب، وتبعتها الولايات المتحدة بنحو 14.4 مليون وحدة، بتراجع %14، لتصل حصتها السوقية إلى %20.9.

وتمكنت اليابان من اقتناص المركز الثالث ببيعها 3.8 مليون سيارة، بتراجع بلغ %11.4، مستحوذة على %5.5 من المبيعات العالمية من سيارات الركوب، ورابعًا ألمانيا بتسليمها 2.9 مليون سيارة، بانخفاض بلغت نسبته %19.1، وبحصة %4.2، تلتها الهند، التى هوت مبيعاتها %5.7، لتصل إلى 2.3 مليون سيارة، بحصة %3.3.

وجاءت فرنسا فى المركز السادس بمبيعات بلغت 1.7 مليون سيارة، متراجعة %25.5، فيما حصلت المملكة المتحدة على المركز السابع بعد أن سجلت مبيعاتها من سيارات الركوب 1.6 مليون سيارة، بتراجع %29.4، وثامنًا حلت كورويا الجنوبية، والتى حققت نموًا بنسبة %8.1، لترتفع مبيعاتها إلى 1.6 مليون سيارة.

أما المركز التاسع، فجاء من نصيب البرازيل بتسليمها 1.6 مليون سيارة، بتراجع %28.6، وتمكنت روسيا من حصد المركز العاشر بعد بيع 1.4 مليون سيارة، بتراجع %8.5 عن مبيعات 2019.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض