حفلة 1200

مصر لتأمينات الحياة تعتزم ترويج 4 منتجات عبر 20 فرعاً لهيئة البريد

تعتزم شركة مصر لتأمينات الحياة – التابعة لشركة مصر القابضة للتأمين ترويج 4 منتجات تأمينية من خلال 20 فرعاً تابعين لهيئة البريد المصري كمرحلة أولى لاتفاقية الشراكة الموقعة بين الطرفين.

وقد أعلنت شركة مصر لتأمينات الحياة (MLI)، إحدى شركات شركة مصر القابضة للتأمين والرائدة في مجال تأمينات الحياة، عن تجديد التوقيع مع الهيئة القومية للبريد المصري لاتفاقية الشراكة التأمينية.

ومن المقرر تقديم مجموعة من المنتجات التأمينية كمرحلة أولى لتفعيل اتفاقية الشراكة، التي قام بتوقيعها كل من الدكتور أحمد عبد العزيز، العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر لتأمينات الحياة، والدكتور شريف فاروق، رئيس الهيئة القومية للبريد و لفيف من قيادات القطاع المالى والهيئة القومية للبريد.

ومن جانبه قال باسل الحيني، رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة مصر القابضة التأمين، أن السوق يحتاج إلى تضافر الجهود بين القطاع المالي غير المصرفي والمصرفي حتى يؤتي الشمول المالي والتأميني ثماره، مؤكداً أن مجموعة مصر القابضة للتأمين توجه جهودها نحو استكمال استراتيجية النمو والتطوير الأضخم والأكثر طموحاً منذ نشأة المجموعة، والتي بدأت تؤتي ثمارها كأكبر كيان مالي غير مصرفي في مصر.

ووصف الحيني الاتفاقية الموقعة بين شركة مصر لتأمينات الحياة و البريد المصري، بالتعاون المثمر، مؤكداً أن هيئة البريد المصري مؤسسة عريقة، والمجموعة سعيدة بهذه الشراكة الإستراتيجية التى ستتيح لشركة مصر لتأمينات الحياة تسويق منتجاتها المختلفة من خلال فروع هيئة البريد.

وفي هذا السياق، أوضح الدكتور أحمد عبد العزيز، العضو المنتدب التنفيذي لشركة مصر لتأمينات الحياة، أن الهدف من الشمول المالي هو الوصول بالخدمات المالية والحلول التأمينية لأي مواطن بسهولة ويُسر وهو ما تعمل شركة مصر لتأمينات الحياة على تحقيقه ضمن الرؤية والخطة الإستراتيجية للشمول المالى التى وضعتها شركة مصر القابضة للتأمين أكبر كيان مالي غير مصرفي في جمهورية مصر العربية والتى تلعب دور كبير فى ترويض المخاطر التى تواجه البشر والحجر، وتعتبر ظهير إستراتيجى للاقتصاد القومى و داعم لجميع فئات المجتمع المصري.

وتابع “نحن سعداء بتجديد الشراكة مع هيئة البريد المصري، فهي شريك نجاح حقيقي، لما لديها من إمكانيات وانتشار واسع لفروعها في جميع أنحاء الجمهورية التي تلعب دوراً مؤثراً وفعالاً في تنشيط آلية الدفع الإلكتروني، مما يتيح لنا توفير خدماتنا التأمينية بشكل أوسع وأشمل في إطار خطة الشركة للتطوير والتنمية لتوفير تغطيات تأمينية مناسبة لكل الفئات في شكل حزم وبرامج تأمينية للاستثمار والزواج وبرامج التقاعد التي توفر معاش شهري ومزايا أخرى للعملاء .

وأوضح عبد العزيز خلال التوقيع، إن تفعيل هذه الشراكة سوف يتيح توفير منتجات تأمينية تيسيراً على الأفراد في المحافظات والأقاليم للوصول لخدمات الشركة، والحصول على كل احتياجاتهم ومتطلباتهم التأمينية في مكان واحد، من خلال برامج وحلول تتميز بالمرونة والفعالية.

وأشار إلى أنه من المقرر توفير 4 من أهم منتجات الشركة وهم وثيقة مصر – استثمار، ووثيقة مصر – حماية واستثمار، ووثيقة مصر – الثلاثية، ووثيقة مصر – معاش.

ونوه عبدالعزيزً إلى أنه في ضوء حركة التطوير، سوف يتواجد ممثلون عن شركة مصر لتأمينات الحياة لتنفيذ كافة الإجراءات داخل فروع البريد المختارة، بنفس الإمكانيات والأدوات المستخدمة في أي فرع مصرفي من (أجهزة لوحية “تابلت”، وطابعات)، وأجهزة الدفع الإلكتروني (MPOS) ويستخدم مع تطبيق (Paymob)، حرصاً من الشركة على تقديم أفضل خدمة والرد على الاستفسارات.

ومن ناحيته قال الدكتور شريف فاروق، رئيس الهيئة القومية للبريد، أن هذا التعاون يعد من أهم خطوات الشمول المالي، التي يعمل البريد المصري على تحقيقها، وتأتي في إطار التعاون بين قطاعات الدولة المختلفة من أجل التحول لمجتمع رقمي، والجهود التي تبذلها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتنفيذ خطة طموحة لإعادة صياغة دور البريد المصري ليصبح منصة لتقديم الخدمات الحكومية الرقمية للمواطنين.

وأفاد فاروق، أنه بموجب هذه الاتفاقية سيتم إتاحة منافذ البريد لتقديم خدمات شركة مصر لتأمينات الحياة طبقا للشروط والأحكام والقيم المتفق عليها في الاتفاقية لافتاً أنه سيتم إتاحة خدمات تأمينات الحياة بشكل تدريجي، في 20 مكتب للبريد في المرحلة الأولى بالقاهرة والجيزة، من بينها الفرع الرئيسي في شبرا ومنطقة عين شمس ومدينة ناصر وغيرها من المناطق بالقاهرة، فضلاً عن تغطية عدد من المكاتب في المدن الجديدة بالجيزة مثل الشيخ زايد ومدينة 6 أكتوبر.

ويذكر أن شركة مصر لتأمينات الحياة (MLI)، هي أكبر شركة متخصصة في تأمينات الحياة في السوق المصري من حيث الحجم ورأس المال والحصة السوقية؛ وتقدم 30 برنامج تأمين وادخار واستثمار، وقد تأسست الشركة في عام 1900 تحت اسم شركة التأمين الأهلية المصرية، وهي أقدم شركة تأمينات حياة في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا؛ وصار اسمها شركة مصر لتأمينات الحياة في عام 2010، بعد قرار نقل كافة أنشطة تأمينات الحياة في الشركات الحكومية إلى شركة واحدة؛ وشركة مصر لتأمينات الحياة هي إحدى الشركات التابعة لمجموعة مصر القابضة للتأمين، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام.

وتقدر استثمارات الشركة بأكثر من 28 مليار جنيه تستثمر في قطاعات اقتصادية مختلفة.، وبالإضافة إلى ذلك، تمتلك الشركة أكبر شبكة فروع في جميع أنحاء مصر تصل إلى 150 فرعًا بخلاف فروع التأمين البنكي؛ تخدم قاعدة عملاء واسعة بأكثر من 1.2 مليون عميل فردي مؤمن عليه  وأكثر من 1000  عقد تامين جماعي  للشركات و المؤسسات تغطي حوالي 4.6 مليون عميل؛ وفي عام 2020 وقعت الشركة احدث اتفاقية تأمين بنكي مع البنك الأهلي المصري مع إطلاق وثيقة “معاش بكره” وهي وثيقة تقاعد فريدة من نوعها.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض