مجلس الاحتياطي الفيدرالي: الاقتصاد الأمريكي ينمو بمعدلات ضعيفة بسبب كورونا

قال مجلس الاحتياطي الفيدرالي إن النشاط الاقتصادي زاد بوتيرة متواضعة، مع استمرار ضغوط تداعيات كورونا.

وأضاف الفيدرالي في تقرير “البيج بوك” الصادر اليوم الأربعاء، أن المناطق أبلغت عن تفاوت في الإنفاق الاستهلاكي، لكن لاحظت بعض المناطق انخفاضًا في مبيعات التجزئة والطلب على خدمات الترفيه والضيافة، بسبب الارتفاع الأخير في حالات كورونا، وإجراءات الاحتواء الأكثر صرامة.

وأفادت غالبية المناطق أن التوظيف قد ارتفع، على الرغم من أن الوتيرة كانت بطيئة، بحسب التقرير.

وأوضح التقرير أن الطلب على العمالة أقوى في قطاعات التصنيع والتشييد والنقل، حيث أشار بعض أصحاب العمل إلى نقص في عدد الموظفين وصعوبة جذب العمال المؤهلين.

أفادت الشركات في معظم المناطق أن الأجور ارتفعت بشكل طفيف، حيث تحسنت ظروف سوق العمل إلى حد ما في بعض المناطق لكنها ظلت ضعيفة بشكل عام.

وبحسب التقرير، شهدت جميع المناطق تقريبًا زيادات متواضعة في الأسعار منذ التقرير الأخير، مع استمرار نمو أسعار المدخلات في تجاوز أسعار السلع والخدمات الجاهزة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض