فيزا تتخلى عن صفقة الاستحواذ على «بليد» مقابل 5.3 مليار دولار بعد اتهامها بالاحتكار

أنهت شركة “فيزا” مساعيها للاستحواذ على شركة “بليد” الناشئة، بعد مخاوف حكومية أمريكية بشأن الاحتكار وإضرار المنافسة في صناعة المدفوعات.

وذكرت شركة المدفوعات الأمريكية عبر بيان يوم الثلاثاء أن قرار إنهاء اتفاق الاستحواذ جاء بالتوافق بين الجانبين.

وكانت “فيزا” قد أعلنت في يناير 2020 أنها تخطط للاستحواذ على شركة “بليد” في صفقة تبلغ قيمتها 5.3 مليار دولار، ما يعادل ضعف التقييم الأخير للشركة الناشئة.

وقال “زاك بيريت” الرئيس التنفيذي لشركة “بليد” إن شركته ستعمل مع “فيزا” مستقبلاً باعتبارها مستثمر وشريك.

وكانت الصفقة قد تعرضت لانتقادات من جانب وزارة العدل الأمريكية، باعتبارها تهدد باحتكار “فيزا” للمعاملات الدائنة في الولايات المتحدة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض