وزير الخزانة الأمريكي: نتطلع إلى توسيع الأنشطة الاستثمارية للشركات الأمريكية في مصر

أكد ستيفن منوتشين وزير الخزانة الأمريكي، أن الجانب الأمريكي يتطلع إلى تعميق الشراكة الاقتصادية مع مصر، بما يُسهم في زيادة الاستثمارات الأمريكية بمصر، خاصة في ظل تمتعها بمناخ جاذب وبنية تحتية قوية، وبحث الشركات الأمريكية عن أسواق بديلة.

وأضاف، على هامش لقائه مع وزير المالية المصري محمد معيط، اليوم الأربعاء، أننا نتطلع إلى تعزيز التعاون الثنائي المشترك في مكافحة عمليات غسيل الأموال التي باتت تهدد اقتصادات العالم، خاصة في ظل ارتباط هذه العمليات غير المشروعة بدعم التنظيمات الإرهابية، وغيرها من أشكال الجريمة المنظمة.

وأشاد ستيفن منوتشين، بنجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي، الذي أسهم في تعزيز بنية الاقتصاد المصري، واحتواء جائحة كورونا.

وأكد، أنها تجربة مهمة وفريدة منحت الاقتصاد المصري قدراً من القوة والصلابة في مواجهة الأزمات والتحديات الداخلية والخارجية، مرحباً بما أبداه وزير المالية من حرص الحكومة المصرية على نقل خبراتها في مجال الإصلاح الاقتصادي للدول المجاورة، على النحو الذي يُسهم في إرساء دعائم التنمية الشاملة والمستدامة.

وذكر أننا نتوقع تحسن الأوضاع الاقتصادية عالمياً، تدريجياً، وعودة الأداء القوي للاقتصاد المصري عقب توفير لقاح فيروس كورونا على المستوى الدولي خلال الفترة المقبلة.

ولفت وزير الخزانة الأمريكي، إلى أن بلاده تتطلع لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، وجذب المزيد من الشركات والاستثمارات الأمريكية، للتوسع في أنشتطهم الاقتصادية بالأسواق المصرية، خاصة بعد نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي في تحسين مناخ الاستثمار”.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض