البنك الأهلي المصري يقود تحالفاً لتمويل أعمال تطوير ميناء أبوقير الجديد بقيمة 3.8 مليار جنيه

نجح تحالف مصرفي بقيادة البنك الاهلي المصري بصفته المرتب الرئيسي الأولي ووكيل التمويل وبمشاركة ثلاثة بنوك هي بنك الإسكندرية ، البنك المصري لتنمية الصادرات و بنك قناة السويس في إبرام عقد قرض معبري بلغت قيمته 3.8 مليار جنيه لصالح شركة الغرابلي للأعمال الهندسية المتكاملة بهدف توسعة وتطوير ميناء أبو قير الجديد بالإسكندرية.

وعقب التوقيع صرح يحيى أبو الفتوح بأن عقد التمويل الذي يصل إلى 3.8 مليار جنيه يأتي بهدف تنفيذ عملية التوسعات الشمالية والجنوبية وتطوير ميناء ابو قير الجديد بالإسكندرية، والذي يدعم خطط الدولة في تنشيط حركة التجارة لما تمثله من عنصر أساسي في زيادة الناتج القومى.

وأضاف أن الموانى تمثل أهمية قصوى للدول واقتصادها وأمنها الوطني، فهي المحرك الأول للصادرات والواردات التي من خلالها تحول الدول إلى كيانات اقتصادية عملاقة، مؤكدا حرص البنك الأهلي المصري على تدعيم المشروعات القومية الكبرى التي من شأنها الارتقاء بالاقتصاد المصري في إطار الدور القومي للبنك كأكبر البنوك المصرية.

كما أشاد أبو الفتوح بالتناغم بين فرق عمل البنوك المشاركة في مختلف مراحل العمل، والذي أسفر عن نجاح القرض المشترك، وهو ما يؤكد الثقة في البنوك المشاركة وفي قدرتها على دعم المشروعات ذات الملاءة والجدوى الاقتصادية، وما تتيحه من دفع عجلة الإنتاج وتوفير المزيد من فرص العمل، وهو ما يؤكد أيضا على قوة القطاع المصرفي المصري.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض