وزارة البترول: تحويل 47 مصنعًا و1528 مستهلكًا تجاريًا للعمل بالغاز خلال 2020

تمكنت وزارة البترول من توصيل الغاز الطبيعي لأكثر من مليون وحدة سكنية خلال 2020، استفادت منها الوحدات التي يدخلها المشروع لأول مرة من قرار تقسيط تكلفة التوصيل على 6 سنوات بدون مقدم أو فوائد.

ووفقًا لتقرير إنجازات قطاع البترول خلال 2020، فقد ارتفع عدد الوحدات المستفيدة من هذه الخدمة الحضارية ليصل إجمالي عدد الوحدات السكنية إلى حوالى 7ر11 مليون وحدة سكنية، على مستوى محافظات الجمهورية، منذ بدء النشاط وحتى نهاية 2020، كما تم توصيل الغاز إلى 1528 مستهلكاً تجارياً ، و 47 مصنعاً.

وبدأ قطاع البترول في خطوات التنفيذ لأول مشروع لتوصيل الغاز الطبيعي إلى محافظة الوادي الجديد بإستخدام تكنولوجيا الغاز الطبيعي المضغوط تمهيداً لإطلاق تلك الخدمة الحضارية لأول مرة بالمحافظة تنفيذ التكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى بالتوسع في مشروعات توصيل الغاز الطبيعى واستخدامه بالمنازل، حيث تم توقيع بروتوكول التعاون الخاص بالمشروع بين محافظة الوادى الجديد وشركة ايجاس وشركة طاقة عربية المنفذة للمشروع.

وتسعى وزارة البترول جاهده في التوسع نشاط تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى فى تنفيذ المبادرة الرئاسية للتوسع فى استخدام الغاز الطبيعى كوقود فى السيارات من خلال البرامج الطموحه لإحلال السيارات القديمة وتحويل السيارات للعمل بالوقود المزدوج ” غاز/ بنزين”.

وتم خلال العام تحويل حوالى 38 ألف سيارة للعمل بالغاز الطبيعى ليصل إجمالى عدد السيارات المحولة منذ بدء النشاط إلى 6ر335 ألف سيارة ، ومن المستهدف إضافة400ألف مركبة خلال السنوات الثلاث المقبلة وإنشاء 325 محطة تموين بالغاز جديدة حتى ديسمبر 2021، وهو معدل غير مسبوق لتوفير البنية الأساسية اللازمة لنجاح برامج الإحلال والتحويل، علاوة على توفير برامج تحفيزية للمواطنين وتسهيلات وقروض ميسرة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض