نقابة الصحفيين تدعو المؤسسات بتطبيق الإجرءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا

أعلن مجلس نقابة الصحفيين برئاسة ضياء رشوان ،  شكره وتقديره، لجهود مؤسسات الدولة المصرية في مواجهة جائحة فيروس “كورونا” المستجد، وفي مقدمتها مجلس الوزراء، لما تبديه غرفة عمليات تلقي الشكاوى من تعاون واستجابة سريعة لما يرد إليها من النقيب ولجنة الرعاية الصحية وأعضاء مجلس النقابة، من حالات تخص الصحفيين وأسرهم.

كما وجه مجلس النقابة الشكر والتقدير، للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، ومكتبها، و مديري مستشفيات العزل، وجميع الأطقم الطبية، أبناء الجيش الأبيض المقاتلين على جبهة مواجهة فيروس “كورونا”، وغيره من الأمراض،كما وجه المجلس الشكر للدكتور محمد الخشت، رئيس جامعة القاهرة، والدكتورة هالة صلاح مدير مستشفى قصر العيني القديم، لما يقدمانه من تعاون بناء مع نقابة “الصحفيين”، بما يخفف آلام من أصابتهم الجائحة من الصحفيين وأسرهم.

ودعا مجلس نقابة الصحفيين، الزملاء أعضاء النقابة وأسرهم، وكذا المؤسسات الصحفية القومية، والخاصة والحزبية، لاتخاذ كل الإجراءات الاحترازية في مواجهة جائحة فيروس “كورونا”، للحد من مخاطر تفشي الموجة الثانية من الجائحة، مؤكدا أهمية اتساق الإجراءات الاحترازية للمؤسسات مع ما تتخذه الدولة من إجراءات، تخفيض عدد العمالة اليومية، لتقليل كثافة التواجد في مقرات العمل، مع اتخاذ إجراءات التطهير الدائم ، مشيرا الى أن لجنة الرعاية الاجتماعية والصحية بنقابة “الصحفيين”، توفر ما يلزم الزملاء من مطهرات وكمامات، لتمكين الزملاء من الالتزام بإجراءات الوقاية، داعيا المؤسسات الصحفية، السماح للزملاء الصحفيين مصابي الأمراض، المزمنة وكبار السن، العمل من المنزل، للحد من احتمالات الإصابة

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض