EFG

شكري : مخاوف مصر من سد النهضة «مبررة».. والدفاع عن البقاء ليس محض اختيار

قال سامح شكري وزير الخارجية ، إن الدفاع عن البقاء ليس محض اختيار، ولكنه غريزة بشرية، لافتًا إلى أن مخاوف مصر حول سد النهضة مبررة.

وتابع شكري، خلال كلمته بمجلس الأمن، أن إثيوبيا عليها أن تقلل من مخاطر سد النهضة، والتي يمكن أن تؤثر على كل من مصر والسودان، وذلك حال وقوع أي مكروه للسد.

وأضاف شكري أن مصر رحبت بعقد القمة الأفريقية غير العادية في 26 يونيو الجاري للتشاور حول التوصل لاتفاق وعليه تم الاتفاق على عقد الاجتماعات الفنية لتحقيق هذا الهدف، والتزمت إثيوبيا بعدم اتخاذ خطوات أحادية لملء سد النهضة.

وطالب شكري مجلس الأمن أن يدعو الدول الثلاث إلى الالتزام بتعهداتها، التي قطعتها على نفسها، مؤكدًا أن أي اتفاق متعلق بسد النهضة يجب أن يكون ملزمًا للدول الثلاث ويتضمن آلية لحل النزاعات.

وأوضح أنه مع تقدير مصر للأهداف التنموية للشعب الإثيوبي، ولكن يجب إدراك تهديد هذا المشروع لملايين المصريين والسودانيين، قائلأ: «ملئ السد وتخزينه بشكل أحادي، يلحق ضرر جسيم بدول المصب، ويثير الأزمات والصراعات التي تهدد الاستقرار في منطقة مضطربة».

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook