حفلة 1200

«راميدا» تستهدف طرح « أنفيزيرام» بالسوق المصري لعلاج كورونا خلال 3 أسابيع

كشف د. عمرو موسى العضو المنتدب لشركة العاشر من رمضان للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية «راميدا» عن استهداف الشركة طرح عقار «أنفيزيرام» الذى يحتوى على المادة الفعالة «فافيبيرافير» المثيل لدواء «أفيجان» في اليابان، بالسوق المصرية خلال 3 أسابيع.

وقال في مداخلة تليفونية مع برنامج الحكاية لعمرو أديب، إن الشركة بدأت في تصنيع الدواء اليوم لتكون أول شركة مصرية تقوم بتصنيعه، لافتا إلى أن الشركة قد قامت بطلب تسجيل هذا الدواء منذ 2015 خاصة وانه كان مسجل كعلاج لمرض الانفلونزا، ولكن عقب انتشار جائحة كورونا وبدء التجارب السريرية عليه في اليابان والصين وروسيا وايطاليا طلبت الشركة سرعة تسجيله.

وأضاف موسى أنه كانت هناك استجابة سريعة من وزارتي الصحة والبحث العلمي وهيئة الشراء الموحد للشركة، الامر الذي سينعكس على سرعة الانتاج، وبالتالي طرحه في السوق، حيث يساعد على منع تكاثر الفيروس داخل الخلية و قد أثبتت التجارب السريرية في دول مختلفة نجاح العقار في السيطرة على الفيروس في خلال 4-6 أيام من استخدامه.

وفيما يتعلق بسعره، اوضح أن سعره سيكون أقل بنسبة كبيره عن سعره في الخارج خاصة وان منظومة التسعير في مصر تضع المريض على رأس أولوياتها عند طرح الادوية الحيوية.

وفيما يتعلق بأساليب طرحه، ذكر أن مسألة طرحه في السوق الحر ” الصيدليات” او توريده لهيئة الشراء الموحد وبالتالي إلى الصيدليات هو أمر متروك للمسئولين، مشيرا إلى أنه في كافة الاحوال لن يتم صرفه إلا بواسطه الروشتة الطبية وتحت توجيهات الأطباء.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض