EFG

«إيه إم بيست»: الملاءة المالية لشركات التأمين العالمية تدعم قدرتها لامتصاص أزمة كورونا

قالت وكالة التصنيفات الائتمانية “AM Best” إن شركات التأمين العالمية لديها رأسمال جيد لامتصاص التداعيات والسلبيات الناتجة عن ارتفاع المطالبات التأمينية والتكاليف المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد، مستندة إلى اختبار تحمل أجرته لقياس التأثير الفوري للتفشي على المتانة المالية لشركات تأمين.

وقالت إن معظم شركات التأمين وإعادة التأمين تمتلك رؤوس أموال تؤهلها لتحمل الفترة العصيبة التي تمر بها الإقتصاديات العالمية المختلفة.

وكانت شدة التأثر بفيروس كورونا المستجد أعلى للشركات التي تعمل في قطاعي التأمين الصحي والتأمين، والتي ترتفع لديها المخاطر على الأصول ومعدلات الوفاة، وشركات التأمين التي لديها انكشافات ملموسة على قروض الرهن العقاري والخطوط الجوية التي تعمل محليا في دول مرتفعة المخاطر والشركات التي لديها قاعدة رأسمالية أصغر.

لكن مديرين تنفيذيين ومحامين ومحللين قالوا إن التكلفة ستكون بلا شك أكبر بأضعاف مقارنة بكوارث سابقة مثل إعصار كاترينا وتسونامي توهوكو وهجمات 11 سبتمبر.

وقد يتراوح الأمر بين عشرات المليارات لنصف تريليون دولار أو أكثر على حسب المدة التي ستستمر فيها الجائحة ومتغيرات أخرى.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook