edita 350

« غرفة الملابس» تدرس تأثيرات تداعيات كورونا على القطاع وكيفية زيادة المكون المحلي

60% تراجعا متوقعا على الاستهلاك العالمي للمنتجات جراء كورونا

قال د. محمد عبد السلام رئيس غرفة صناعة الملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية إن الغرفة تقوم حاليا بدراسة الوضع داخل القطاع والوقوف علي اخر المستجدات محليا وعالميا وكيفية زيادة المكون المحلي في عملية الانتاج وتقليل الاستيراد من مكونات الانتاج.

وأضاف أن الغرفة قامت منذ بداية الازمة بحصر وتجميع مطالب القطاع وعرضها علي الوزارات والجهات المختصة وفي مقدمتها وزارة التجارة والصناعة والتي قامت بمجهود كبير في مواجهة الازمة الحالية والعديد من المطالب تمت الاستجابة لها.
ونوه عبد السلام بأن بعض هذه المطالب ما زال تحت الدراسة وتعمل الغرفة حاليا علي متابعة تنفيذ القرارات الصادرة للعاملين بالقطاع والتي تتطلب تنسيقا مع اكثر من جهة ووزارة، معربا عن أمله أن يتم تنفيذ بعض هذه القرارات سريعا لان القطاع يمر بأزمة كبيرة ويعد ثاني اكثر القطاعات تضررا بعد قطاع السياحة.

وأشاد بالقرارات الحكومية لمعالجة الازمة وبتعاون اصحاب المصانع والشركات بالقطاع وحفاظهم علي العمالة والتي تبلغ نحو المليون ونصف المليون عامل .

وأكد عبد السلام بان بعض اصحاب المصانع والشركات يقومون حاليا ببيع الملابس بأساليب متنوعة في محاولة لتنشيط المبيعات وتقليل الخسائر وحتى الآن لم تتضح الصورة للموسم الصيفي.

ودعا الجميع إلى التوسع في استخدام اساليب غير تقليدية لزيادة المبيعات والاعتماد علي البيع من خلال شبكة الانترنت لتقليل الزحام ومنع انتشار الفيروس و مراعاة الاجراءات الاحتزارية وبما يتماشى مع قرارات الدولة للحفاظ علي سلامة وصحة المواطنين.

ولفت إلى متابعة الغرفة لتوصيات ودراسات الاتحاد الدولي لصناعة المنسوجات (ITMF ) International Textile Manufacturers Federation، بشأن تاثير انتشار وباء كورونا علي صناعة الملابس الجاهزة في مختلف انحاء العالم والصعوبات والتحديات التي تواجه القطاع وتراجع الاستهلاك عالميا والذي من المتوقع أن يصل إلى 60% ومحاولة الوصول الي الاسواق الاقل تضررا .

ونوه بأن الغرفة تقوم بنشر تلك الدراسات والتوصيات من الاتحاد الدولي لصناعة المنسوجات علي جميع اعضاء الغرفة للوقوف علي اخر المستجدات وكيفية التعامل مع استمرار الوباء اذا طال الامر والاستمرار في عماية الانتاج مع الحفاظ علي صحة وامان العمال .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق