EFG

« الصناعات الهندسية» تبحث مع « الأوروبي لإعادة الاعمار» تمويل دراسة جدوى لتطوير معمل الجهد الفائق

بحثت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات مع ريم السعدي مدير برنامج تمويل وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنميةEBRD، تمويل دراسة الجدوى الخاصة بتطوير معمل الجهد الفائق في مصر.

وقال المهندس عاطف عبد المنعم رئيس شعبة صناعة المعدات والادوات الكهربائية والكابلات بالغرفة، في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد”، أن هناك استجابة مبدئية من البنك، والذي سيقوم بطرح مناقصة على المكاتب الاستشارية من اجل دراسة الجدوى وتحديد قيمة المنحة من اجل التطوير.

وتوقع أن يتم طرح تلك المناقصة خلال شهر، منوها بأن دراسة الجدوى ستشمل دراسة وجود كيان جديد يضم مسئولي المعمل الحالي والمستثمرين من أجل تطويره وامداده بأحدث التكنولوجيات الحالية، الامر الذى يحتاج الى تكاتف كافة الجهات المستفيدة لتمويل عملية التطوير.
وأوضح عبد المنعم، أهمية تطوير المعمل من أجل توفير الاختبارات اللازمة للمنتجات الجديدة واستخراج الشهادات الاختبار الخاصة بمطابقة المنتجات للمواصفات العالمية من اجل التصدير، فضلا عن توفير وقت وتكلفة ارسال العينات لمعامل الاختبارات في الخارج.
وأضاف أنه من الصعب تحديد قيمة تكلفة التطوير حاليا خاصة في ظل الرغبة في توسعة عدد الاختبارات التي يقوم بها المعمل الحالي بإضافة اختبارات جديدة، بما يتطلب اجهزة معملية جديدة، وهو ما سوف تظهره دراسة الجدوى.

ومن جانبه أكد محمد المهندس رئيس غرفة الصناعات الهندسية، أن ذلك يأتي في اطار حرص مجلس الادارة على استفادة القطاع من كافة البرامج والمنح الدولية من اجل تطوير المنتجات وكذلك تخفيف الاعباء عن الصناع، وزيادة قدرتهم التنافسية والتصديرية.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...