EFG

مصادر: طرح الغاز المصري للتصدير بـ5 دولارات للمليون وحدة حرارية

صرحت مصادر مسئولة بجهاز تنظيم شئون الغاز الطبيعي، أن الدولة تصدر الغاز الطبيعي للخارج بسعر 5 دولارات لكل مليون وحدة حرارية، عن طريق طرح المناقصات أمام المستوردين بالسوق العالمي.

أضافت المصادر في تصريحات خاصة لـ “أموال الغد”، أن القطاع يقوم حاليًا بتصدير كميات تتراوح شهريًا بين 900 مليون ومليار قدم مكعب يوميًا بقيمة تصل لـ 520 ألف دولار.

أشارت إلى أن قطاع البترول كان يستورد حتى أواخر 2018 شحنات من الغاز كانت تتجاوز قيمتها حاجز الـ 2 مليار دولار سنويًا، والتي تم توفيرها بالكامل للخزينة العامة للدولة.

لفتت إلى أن الاستهلاك الحالي من الغاز بالسوق المحلية يتراوح بين 6.2 : 6.3 مليار قدم مكعب يوميًا، في حين يصل الإنتاج اليومي لحوالي 7.2 مليار قدم مكعب من مختلف الحقول الغازية خاصة الواقعة بالبحر المتوسط.

تابعت أن بدء الإنتاج من مناطق امتياز البحر الأحمر سيفتح المجال أمام القطاع لمضاعفة القدرات التي يتم تصديرها خلال 20-2021، لحوالي 2 مليار قدم مكعب، ومن ثم رفع إجمالي عائد الدولة من الشحنات المصدرة.

وساهمت علميات التنمية المستمرة لحقول الغاز الطبيعي، وتكثيف أنشطة البحث في مناطق الامتياز التي لم تتعرض لأية عمليات تنقيب من قبل؛ في التوصل إلى اكتشافات جديدة على رأسها حقل “ظهر” الغازي بالبحر المتوسط، والذي وصل إنتاجه حاليًا لنحو 3 مليارات قدم مكعب يوميًا.

وتمكن قطاع البترول من تصدير نحو 172.8 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي المسال في العام المالي 2018-2019، من خلال 45 شحنة من مصنع الإسالة في إدكو.

وتسعى الدولة للتحول إلى مركز رئيسي للطاقة في المنطقة من خلال تسييل الغاز وإعادة تصديره، خاصة عقب الاستغناء عن وحدة تغييز عائمة وتأجيرها لطرف آخر، وبدء استيراد الغاز الإسرائيلي وضخه بمحطات الإسالة المصرية.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...