حفلة 1200

وزير الخارجية يشارك فى الاجتماع حول سد النهضة بواشنطن

شارك وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الاثنين بواشنطن، في الاجتماع الذي دعت إليه الإدارة الأمريكية كلًا من مصر والسودان وإثيوبيا، وفي حضور ممثلين عن الجانب الأمريكي وكذا البنك الدولي، لاستكمال التفاوض بهدف التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

وقال المستشار أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية -في تدوينه عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في مُستهل زيارته إلى واشنطن .. وزير الخارجية سامح شكري يشارك الآن في الاجتماع الذي دعت إليه الإدارة الأمريكية مصر وإثيوبيا والسودان حول سد النهضة، بحضور البنك الدولي“.

وكان شكري قد توجه أمس الأول السبت، إلى العاصمة الأمريكية للمشاركة في الاجتماع، كما سيعقد عددًا من اللقاءات مع الدوائر الأمريكية المختلفة لدى الإدارة والكونجرس، لبحث أبعاد العلاقات الثنائية بين الدولتين، فضلًا عن التشاور حول تطورات الأوضاع الإقليمية والقضايا محل الاهتمام المشترك.

وتستضيف العاصمة الأمريكية واشنطن، اليوم الاثنين، اجتماع يضم وزراء الخارجية ووزراء الرى للدول المعنية بسد النهضة الأثيوبية، لاستكمال المفاوضات بهدف حل الخلافات بينهما.

 ويعد اجتماع واشنطن لوزراء الخارجية ووزراء الرى يمثل الفرصة الأخيرة للتوصل لاتفاق قبل تفعيل البند العاشر من إعلان المبادئ، والذى ينص على اللجوء إلى وسيط متفق عليه، أو رفع الأمر لرؤساء الدول والحكومات.

 وكانت السودان قد أعلنت أنه تم تقديم مقترحات للملء الأول والتشغيل السنوى من الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا شملت تعريفات الجفاف والجفاف المستمر وما هى الاحتياطات اللازمة فى التشغيل للجفاف وما هى الاحتياطات اللازمة فى التشغيل للجفاف المستمر، قائلة: بصورة عامة هناك تقارب فى المواقف، لكن أيضًا هناك خلافات فى وجهات النظر فى بعض النقاط التى سيتم دراستها كل دولة على حده ومناقشتها فى اجتماع أديس أبابا المقبل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض