EFG

ثروة تغلق إصدارا جديدا من سندات كونتكت بقيمة 1.8 مليار جنيه

أعلنت شركة ثروة كابيتال القابضة للاستثمارات المالية عن إغلاق الإصدار الثاني والثلاثون لسندات التوريق المصدرة من شركة ثروة للتوريق والخاص بمحفظة شركة كونتكت لتقسيط السيارات وشركاتها التابعة والشقيقة.

وتبلغ القيمة الإجمالية للإصدار 1.8 مليار جنيه، مقسمة على 3 شرائح بآجال مختلفة تتراوح بين 13 و59 شهرا.

وذكرت شركة ثروة كابيتال في بيان اليوم، أنه بهذا الإصدار ترتفع قيمة الإصدارات التي نفذتها شركة ثروة للتوريق إلى ما يقرب من 19 مليار جنيه بعدد 28 إصدار.

وأشار إلى أن الإصدار شهد طلبا قويا من قبل المستثمرين من المؤسسات المالية والبنوك، وهو ما يعكس المكانة التي تتمتع بها إصدارات سندات التوريق الخاصة بشركة ثروة، مع الإشارة إلى كونها أول وأكبر مصدر لسندات التوريق في مختلف المجالات بسوق المال المصرية.

وقامت شركة ثروة لترويج وتغطية الاكتتابات بدور مدير الإصدار ومروج الاكتتاب وضامن التغطية ، كما تولى كل من بنك مصر والبنك العربي الأفريقي الدولي وشركة مصر المالية للاستثمارات بترويج وضمان الاكتتاب.

وشارك في ضمان التغطية كل من البنك التجاري الدولي والبنك الأهلي المتحد والبنك المصري الخليجي، فيما قامت الشركة العربية للاستشارات القانونية بدور المستشار القانوني لعملية التوريق.

وقد طرحت السندات بتصنيف شرائح الاكتتاب من قبل شركة الشرق الأوسط للتصنيف الائتماني وخدمة المستثمرينMERIS،وتم تصنيف شرائح الإصدار بدرجات (A,AA,AA+) وهو ما يعد من أعلى التصنيفات الائتمانية لسندات التوريق في السوق المصري.

وقال أيمن الصاوي رئيس القطاع المالي للمجموعة، إلى أن المجموعة نعمل على تنويع مصادر التمويل حيث تم انضمام بنوك ومؤسسات مالية جديدة للترويج وضمان الاكتتاب لأول مرة.

وأضاف أنه في الوقت نفسه، بدأ يلقى سوق السندات مؤخرا رواجا من قبل المصدرين وهو ما يعد تطور هام سيساهم في تعميق سوق أدوات الدخل الثابت في مصر، والتي تعتبر البداية للمرحلة المقبلة لتفعيل السوق الثانوي وذلم بالتعاون مع كافة الجهات المعنية وشركاء النجاح لإزالة المعوقات والتحديات التي تحول دون وجود سوق ثانوي نشط لأدوات الدخل الثابت.

 

 

 

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook