EFG

الرئيس التنفيذي لاتصالات مصر: نستهدف تدشين منصة متكاملة للخدمات الرقمية.. و4.5 مليار جنيه استثمارات الشركة خلال 2020

قال المهندس حازم متولي الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات مصر، أن الشركة تركز في استراتجيتها على عملية التحول الرقمي كأساس لدعم نموها في السوق المصرية خلال الفترة المقبلة سواء على مستوى خدماتها المقدمة والعمليات التشغيلية للشبكة، أو في إطار دعم الدولة في هذا التوجه.

وأشار إلى أن الشركة تستهدف تدشين منصة متكاملة للخدمات الرقمية عبر تطبيقاتها النوعية و بمواصلة الاستثمار في التقنيات المستقبلية والحلول المبتكرة بما يسهم في إثراء تجربة عملاء الشركة، وتعظيم القيمة المضافة للمساهمين.

ولفت متولي، إلى أن اتصالات مصر تستهدف استثمار نحو 4.5 مليار جنيه خلال عام 2020؛ لتطوير خدماتها المقدمة بتكنولوجيا الجيل الرابع للمحمول بسبب معدلات النمو الملحوظ في استخدام البيانات مستهدفة تجاوز إيراداتها المتحققة من خدمات نقل البيانات عائداتها من الخدمات الصوتية خلال العام المقبل.

وأكد على أن الشركة نجحت بشكل كبير في امتصاص كافة تحديات قرارات الإصلاح الاقتصادي وحققت معدلات نمو كبيرة رغم  الظروف الاستثنائية التي مرت بالسوق المصري بشكل عام على مستوى كافة المؤشرات والسياسات الاقتصادية، مشيرا إلى أن قطاع الاتصالات مازال يواجه تحديات في هذا التوقيت من حيث الأسعار والتكلفة وفرض رسوم إضافية كرسم التنمية، فتكاليف تشغيل الخدمة للعملاء منذ تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016 ارتفعت ارتفاعاً كبيراً وصلت نسبتها إلى 3 أضعاف بسبب زيادة التضخم وارتفاع الفائدة البنكية وأسعار الكهرباء والوقود.

وحققت شركة اتصالات مصر أرباحًا قبل الفوائد والضرائب بقيمة 4 مليارات جنيه بنهاية الشهور التسعة الأولى من العام الجاري والمنتهية في سبتمبر الماضي، وبلغت إيرادات اتصالات مصر ما يقرب من 10.6 مليارات جنيه مقارنة بـ 8.8 مليارات جنيه خلال الفترة المقابلة من العام الماضي وفق بيانات الشركة المالية لتستحوذ الأرباح على 47% من إجمالي الإيرادات.

وأوضح متولي، إن رأسمال الشركة يصل حالياً 20 مليار جنيه بعد الزياده التي أجرتها المجموعة الأم منذ فترة مما يعكس ثقة المجموعة في السوق المصرية، لافتا إلى أن الشركة مستمرة في توسيع حجم أعمالها في مصر بدعم من تقديمها لكافة خدمات الاتصالات المتكاملة.

وذكر أن توجه الدولة للشمول المالي والتحول الرقمي، سيعزز من خطط اتصالات مصر  للاستثمار في هذا المجال الحيوي والتوسع في تقديم خدمات جديدة تتعلق بذلك التحول، خاصة وأن البنك المركزي أصبح يسبق شركات المحمول في دراسات وإطلاق خدمات جديدة .

ونوه الرئيس التنفيذي لاتصالات مصر، إلى أن “التحول الرقمي” أصبح فرصة استثمارية يمكن أن تحقق نتائج استثنائية وفنية للدولة وللشركات، حيث سيدعم “اللامركزية” في الخدمات الحكومية، كما أنه سيوفر التكلفة الخاصة بتقديم هذه الخدمات للمواطنين بسهولة ويسر بما يدعم التنمية الشاملة واستدامة التواصل المباشر والفعال والتي تعد أحد أهم أهداف “رؤية مصر 2030” باعتبارها خارطة طريق رئيسية تعظم الاستفادة من الإمكانيات المتاحة وترفع معدلات التنافسية.

وأكد ، على أن تنفيذ هذا التحول بتطلب توفير البنية التحتية اللازمة من الشبكات ، وإتاحة التواصل عبر تقنيات ومسارات اتصال مبتكرة وحديثة ، وأيضا توفير المراكز الحكومية القادرة على تقديم هذه الخدمات سواءا على مستوى التشغيل التقني أو العنصر البشري المدرب القادر على التعامل مع هذه الخدمات منوها إلى أن السوق المصري مقبل على التكنولوجيا بشكل ملحوظ؛ إلا أن المؤسسات والشركات العاملة في القطاع التكنولوجي يقع عليها دورًا كبيرًا لتشجيع العملاء على استخدامها.

تابع “ملف التحول الرقمي أصبح ملهما للكثيرين سواء على مستوى الشركات اوالأفراد ، للخروج بتطبيقات مبتكرة تطال العديد من القطاعات والمجالات”، متوقعا حدوث “ثورة تطبيقات” خلال الفترة المقبلة في ظل تحولها لطموح ورغبة لدى الشباب بعد التخرج لإثبات أنفسهم وطريق مختصر لإظهار قدراتهم على الابداع والابتكار.

ونوه متولي، إلى أن شركته لديها خطة طموحة لدعم تطبيقاتها الرقمية وعلى رأسها تطبيق ” my etisalat ” والذى يحظى حاليا بنسبة نمو كبيرة بالإضافة إلى إدراك اتصالات للتطور الذي يحدث في المجالات المختلفة كالرياضة والترفيه الهادف؛ لذلك قدمت حلولاً رقمية متطورة من خلال تطبيقات ET Sports وEtisalat Music، Etisalat Games.

حول محافظ العملاء عبر تطبيق اتصالات، أكد متولي أن الشركة لديها الآن 1.2 مليون عميل، ولكننا نستهدف أن يصل إلى 20 مليون عميل في إطار خطط الدولة لدعم الشمول المالي، كما أن اتصالات قامت بعمل حملات توعية، وتتجه لإطلاق خدمات جديدة بشأن هذه الخدمة، وهناك تشريعات جديدة تساهم في دعم المدفوعات الالكترونية واجراءات البنك المركزي للتوسع في تلك الخدمات ومن بينها تحويل الاموال عبر المحمول مما يزيد معدل النمو في هذا الشأن ، وتقدم الشركة خدمات مالية عبر محفظة تطبيق اتصالات منها سداد فواتير الكهرباء والمياه، وبدأت الشركة التركيز على خدمات الشمول المالي والمحافظ وتوسعت في خدمات سداد فواتير الكهرباء والمياه.

ونوه الرئيس التنفيذي لاتصالات مصر، إلى الشركة تتنافس على عدة مناقصات حكومية منها مشروع لإنترنت الأشياء في العاصمة الإدارية وذلك عبر تحالف مع شركات أخرى، متوقعًا حسم المناقصة لصالح الشركة خلال الفترة المقبلة.

وأوضح أن الشركة ستعرض خلال فعاليات مشاركتها في معرض ومؤتمر القاهرة الدولى للاتصالات “CAIRO ICT” عدة حلول وتقنيات مبتكرة مرتبطة بالمشروعات القومية والمدن الذكية والصحة والتعليم والزراعة ، مشيرا إلى أن خبرات «مجموعة اتصالات» في الدول المختلفة تساهم في دعم استراتيجيات ورؤى اتصالات مصر.

وأشار متولي، إلى أن الشركة تركز على زيادة حصتها في قطاع المؤسسات وتوفير الحلول المناسبة لهذا القطاع الحيوي الذي يشهد نموا مطردا في الطلب على التكنولوجيا خاصة على خدمات الحوسبة السحابية مشيرا إلى أن الشركة تستعد لتقديم عروض تلائم هذا القطاع مع التركيز على تقديم حلول للشركات الصغيرة والمتوسطة .

وأضاف أن شركته تعزز مفهوم “الحوسبة السحابية” للمؤسسات خاصة المتوسطة والصغيرة  كنقلة نوعية حقيقية لاستخدام خدمات الاتصالات حيث  تقدم منصات عمل رخيصة ومضمونة عند الطلب ويمكن الوصول إليها واستخدامها بطرق سهلة .

حول تقارير قياس جودة الخدمة الصادر عن جهاز تنظيم الاتصالات، أكد أن التقارير أثبت تحسن خدمات الشركة على مستوى الصوت وخدمات الداتا، بدعم من كفاءة الشبكة وحجم الاستثمار الذكي الذي أنفقته الشركة خلال السنوات الماضية ، ونحن نعمل على تقديم أعلى جودة وخدمة للعميل، ولكننا في ذات الوقت نرحب بأي جهود لتحسين الخدمة التي يحصل عليها العميل، فكل التعليقات التي تصدر عن التقرير نأخذها بمحمل الجد وندرسها ونحاول حل أي مشكلة ظهرت بالتقرير.

وأكد الرئيس التنفيذي لاتصالات مصر، على أن الشركة تضع رضا العميل كأساس في سياستها التشغيلية والاستثمارية، وأقصى عقوبة يمكن أن تواجه الشركة هو ترك العميل لها، وتسعى اتصالات مصر لتطوير الخدمات المقدمة بتكنولوجيا الجيل الرابع للمحمول وتجهيز الشبكة لتقديم الخدمات بكفاءة وتوفير خدمة عملاء بمستوى جيد والمحافظة على أداء تدفق البيانات.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook