“عايشين بخيرها” مبادرة تستهدف زيادة المحاصيل لزيادة دخل المرأة الريفية 

قال محمد شلباية، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة بيبسيكو مصر، إن برنامج عايشين بخيرها الذي يتم إطلاقه اليوم بالتعاون مع هيئة كير الدولية سيمكّن المزارعات من زيادة المحاصيل وبالتالي زيادة الدخل وتحسين التغذية لأسرهم الصغيرة والمجتمع ككل وتقليل الآثار البيئية السلبية وتحقيق المساواة بين الجنسين .

وأوضح خلال مؤتمر إطلاق ” عايشين بخيرها” أن البرنامج يؤكد دعم الشركة لتحقيق رؤية مصر 2030 وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة لتحقيق المساواة بين الجنسين، في القطاع الزراعي الذي يعد من أهم القطاعات مساهمة في الناتج المحلي الإجمالي لمصر والذي يعمل به 28% من العمالة 45% منهم سيدات.

ولفت إلى أن البرنامج يتم تنفيذه في 5 محافظات ” المنيا وبني سويف والجيزة وأسيوط والبحيرة” وذلك لمده 3 سنوات، ويستفاد منه 370 ألف سيدة مصرية بتكلفة 60 مليون جنيه، وسوف يتضمن أيضا مساعدات فنية وتقنية في استخدام المياه والأسمدة والتقاوي وتوصيل الموارد اللازمة، وكذلك نعلمها كيفية الغذاء الصحي لها ولاسرتها.

وأضاف شلباية  أن السيدات يعدن نصف المجتمع، وتؤمن الشركة بأهمية التعاون مع القطاع العام ومؤسسات المجتمع المدني لإحداث تأثير إيجابي على حياتهم وتحويل أكبر التحديات إلى فرص.

وذكر أن هناك تحديات كبيرة في الزراعة خاصة فيما يتعلق بالحيوان الصغيرة 5 أفدنة في أقل لذا جاء البرنامج لتنمية المرأة الريفية، منوها بأن اختيار قطاع الزراعة جاء في ظل الخبرة التي تمتلكها بيبسيكو في مصر الخاص بشركة شيبسي والذي يعد ثاني اكبر برنامج زراعي للشركة على مستوى العالم.

ونوه شلباية بأنه يتم حاليا زراعة 40 الف فدان في مصر ويتم التعامل مع 4 آلاف فلاح ، الأمر الذي ساهم في  أن يكون 100% من البطاطس المستخدمة مزرعة في مصر، وكذلك تقوم الشركة ببرنامج التقاوي الأمر الذي ساهم في توفير 70% من التقاوي المستخدمة.