” أدفينا”: انتهاء “المكتب الاستشاري” من وضع خطة إعادة هيكلة الشركة بنهاية العام الجاري

كشف مصطفى عبد العزيز المفوض العام لشركة ادفينا للأغذية المحفوظة، أنه من المستهدف انتهاء المكتب الاستشاري الذي تعاقدت معه الشركة القابضة للصناعات الغذائية من وضع خطة إعادة هيكلة الشركة وتطويرها قبل نهاية العام الجاري، مشيرا إلى أن المكتب بدء اعداد تلك الخطة منذ شهرين .

وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد” إن الخطة تستهدف تطوير الشركة سواء من حيث البنية التحتية أو الماكينات وخطوط الإنتاج أو التسويق والترويج وكذلك الاسواق التي توجد بها فرصا تصديرية، متوقعا أن يتم البدء في التطوير مطلع العام المقبل 2020.

وتأسست الشركة عام 1956 برأسمال 76.8 مليون جنيه وتمتلك نحو 5 مصانع بالاسكندرية ودمياط ( مصنع المعلبات “لانتاج المربات والعصائر المحفوظة ومنتجات الطماطم في عبوات معدنية وزجاجية وبلاستيكية ورقائق الالومنيوم المبطنة”، ومصنع لتجميد الخضروات والفاكهة، و مصنع الصفيح ” انتاج وطباعة جميع أنواع العبوات والأغطية الالمونيوم سهلة الفتح، ومصنع الزجاج ” إنتاج العصائر في عبوات زجاجية” ، ومصنع بدمياط لانتاج الاسماك المعلبة ومسحوق مخلفات انتاج الاسماك الذي يستخدم كمصدر للبروتين بعلف الدواجن”).

 كما لها مراكز توزيع بالاسكندرية والقاهرة واسيوط و دمياط، فضلا عن عدد من المعارض في الاسكندرية والقاهرة و أسيوط وسوهاج وبورسعيد.

وأضاف عبد العزيز أن الهدف من تلك الخطة هو عودة الشركة لمكانتها الطبيعية والمساهمة في زيادة حجم الأعمال سواء بالسوق المحلية او التصديرية.

 وعلى جانب آخر اشار إلى استهدف الشركة وصول حجم مبيعاتها لنحو 70 مليون جنيه خلال العام المالي الجاري في مقابل 40 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي 2018/2019 ، لافتا إلى أن الشركة تقوم حاليا باجراء مفاوضات مع بعض المستوردين في ليبيا والسعودية والعراق واليونان وقبرص من أجل زيادة الصادرات خلال الفترة الماضية.

ولفت عبد العزيز إلى أن حجم الطاقة الانتاجية السنوية تتراوح ما بين 12-15 ألف طن من تشكيلة منتجات تصل إلى 70 منتج ما بين ” عصائر، ومجمدات، ومخللات، وصلصة طماطم وخل وفول وسردين ومربات”. .

ونشرت الجريدة الرسمية خلال شهر يونيو 2019 ، أن الجمعية العمومية غير العادية للشركة قد قررت زيادة رأسمال الشركة المصدر المدفوع من 88.181 مليون جنيه إلى 94.374 مليون جنيه، وأن يكون رأس المال المرخص به نحو 100 مليون جنيه.

Comments
Loading...