حفلة 1200

هواوي تنظم المؤتمر السنوي الأول لبنك القدرات المتميزة في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

نظمت  شركة هواوي، المتخصصة في تقديم حلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، المؤتمر السنوي الأول لبنك القدرات المتميزة في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الأول من أكتوبر الجاري وذلك بحضور وزراء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والقوى العاملة، والتعليم العالي والبحث الفني  والسفير الصيني، حيث سلط الضوء على أهمية التحول الرقمي واستراتيجية الحكومة للاستثمار في المواهب المحلية.

وقال فينسنت صن، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر أن برنامج القدرات المتميزة في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يهدف لبناء نظامًا بيئيًا مفتوحًا وديناميكيًا لتحقيق النجاح المشترك.

وأوضح أن الشركة تتعاون مع جميع الأطراف في برنامج بنك القدرات المتميزة، بما في ذلك الحكومات، والمؤسسات الصناعية، والجامعات، والمؤسسات الأكاديمية الأخرى.

 وأضاف فينسنت أن مصر بها الكثير من الشباب الموهوب والواعد لذلك فإن تنمية هؤلاء الشباب وتشكيل بنك القدرات المتميزة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تعد خطوة نحو جعل مصر مركزًا لمواهب تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المستقبل.

ومن جانبه قال د. عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  إن شراكة الوزارة مع شركة هواوي تمثل  علامة فارقة ومؤثرة في تنمية المواهب المصرية وتحقيق التحول الرقمي.

وأضاف أن الوزارات المشاركة في المؤتمر  تهدف إلى إنشاء ودعم الكفاءات الجديدة من أجل توفير المزيد من فرص العمل، وتعزيز تجربة المواطن، وترشيد استخدام الموارد الوطنية واستعادة مكانة مصر كوجهة أساسية لتطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأكد د. محمد سعفان وزير القوى العاملة  إن ما أظهره المؤتمر يعد  فرص استثمارية واعدة في الإمكانات الفكرية للشباب، وهذا هو الاستثمار الأفضل والاكثر استراتيجية في العالم، موضحا أن بنك المواهب في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يعد ركيزة أساسية لهواوي حيث تدعم الوزارة تلك المبادرة وتأمل في الاستفادة منها على أفضل وجه في الفترة المقبلة.

 وقام د. خالد عبد الغفار،وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بمناقشة أهمية التعاون الحالي بين الحكومة وشركة هواوي لتشجيع البحث والتطوير، مضيفا أن الوزارة عملت بالفعل مع أكاديمية هواوي في الجامعات المختلفة، وتعاونا معها أيضًا لتدريب كوادر جديدة.

وأكد أن التكنولوجيا أتت لتغير الطريقة التي نرى بها العالم في السنوات القادمة؛ لذلك، من المهم بالنسبة للوزارة أن تعد الشباب ليكونوا كوادر المستقبل “.

 أضاف لياو لي تشانغ السفير الصيني في مصر أن شركة هواوي تعد واحدة من أكبر موردي حلول تكنولوجيا المعلومات في السوق المصرية، وشاركت أيضًا بشكل إيجابي في بناء الشبكات في مصر.

 وأضاف أنه يؤمن بأن الشباب المصري رائع وذكي للغاية، معربا عن تفاؤله بالتعاون مع مصر فيما يتعلق بالتكنولوجيا وتنمية الاقتصاد الذكي.

 جدير بالذكر أن هواوي تعمل بالفعل على إنشاء أكاديميات متخصصة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا  المعلومات للإستثمار في المواهب الشابة، ذلك بعد توقيع اتفاقية مع وزارة التعليم العالي لإنشاء أكاديميات في الجامعات الخاصة والحكومية على مدار السنوات الثلاث المقبلة.تستهدف هواوي استقبال 12,000 طالب لكل من الاكاديمية المختصة في الشبكات (المحولات وأجهزة التوجيه والخوادم) والاكاديمية المختصصة في خدمات السحابة (مثل انترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي(

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض