محتجون يستهدفون شركة أمازون فى فرنسا ويطالبون بإجراءات لحماية البيئة

احتج مئات من المدافعين عن البيئة خارج مقار شركة أمازون فى باريس وعند مركزين إقليميين للتوزيع تابعين لها فى فرنسا أمس الثلاثاء فى إطار تصعيد المظاهرات المتعلقة بتغير المناخ.

وشارك فى الاحتجاج جماعات منها أصدقاء الأرض والسترات الصفراء التى نظمت مظاهرات على مدى أشهر ضد الرئيس إيمانويل ماكرون.

وعطل نحو 240 شخصا الوصول إلى مكتب أمازون الرئيسى فى باريس وشجب الكثيرون ممارساتها التجارية قائلين إنها لا تدفع حصتها من الضرائب ولا تدفع أجورا عادلة للعاملين.

وأغلق نحو 70 شخصا مركز توزيع فى مدينة تولوز فى جنوب البلاد وتجمع نحو 80 آخرين عند مركز قرب مدينة ليل فى الشمال وأجبروا العاملين على العودة لديارهم وقال منظمون إن العمل توقف بالمركزين.

وقالت أمازون فى بيان أرسلته لرويترز إنها تحترم الحق في التظاهر للتعبير عن الرأى لكنها دافعت عن ممارساتها التجارية قائلة إنها تدفع جميع الضرائب المستحقة عليها.

رويترز

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض