حفلة 1200

وزير الكهرباء: الاستفادة من الإمكانات الكهرومائية بإفريقيا حتمي لتحقيق التنمية للقارة

بحث الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، مع رئيس شركة الكهرباء بجمهورية تنزانيا، سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين، وذلك في إطار الإهتمام الذي يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لدعم وتعزيز التعاون مع الدول الإفريقية لتحقيق النتائج الإيجابية لكافة الأطراف، والاستفادة من الامكانات الكهرومائية الهائلة الموجودة بالقارة السمراء.

 

أشاد شاكر خلال اللقاء بعمق العلاقات بين البلدين، مؤكداً على الإهتمام الكبير الذى توليه القيادة السياسية والدبلوماسية المصرية لتنشيط العلاقات مع إفريقيا.

 

كما أكد على حرص مصر من خلال تعاونها مع الدول الأفريقية على مراعاة أولويات تلك الدول بناءً على المصالح المشتركة لتحقيق المكاسب للطرفين ويتضمن هذا التعاون تنمية الموارد البشرية وتقديم المساعدة الفنية وبناء القدرات.

 

وأكد على اعتزاز مصر بعلاقاتها مع الأشقاء في القارة الإفريقية ولا سيما دول حوض النيل حيث نتقاسم نفس المصير “ماء واحد دم واحد”، وهي علاقات تمتد جذورها في أعماق التاريخ، وشهدت مؤخراً نقلة نوعية فتحت آفاقا جديدة للتعاون فى مختلف المجالات، وذلك انطلاقاً مما يجمعنا من مصالح مشتركة، وبما يحقق إقامة شراكة حقيقية بين أبناء قارتنا.

 

وقد استعرض شاكر خلال اللقاء إمكانيات قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصري والإجراءات التي اتخذها القطاع في مجال تأمين التغذية الكهربائية لمواجهة التحديات التي واجهته خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى النجاح الذي حققه لسد فجوة العجز فى الانتاج وتحويلها إلى وجود إحتياطى.

 

وأشار إلى الجهود التي يقوم بها قطاع الكهرباء ليعمل على تحسين وتطوير كافة الخدمات بقطاع الكهرباء من إنتاج ونقل وتوزيع.

 

وأكد الوزير على الإهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء لمشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة، التي تتمتع مصر بثراء واضح في مصادرها والتي تشمل بشكل أساسي طاقة الرياح والطاقة الشمسية، موضحاً أن مصر تقوم حالياً بإنشاء أكبر مشروع للخلايا الشمسية (PV) على مستوى العالم فى مكان واحد (بنبان بالقرب من مدينة أسوان) بطاقة إجمالية وقدرها 1465 م.و بالتعاون مع 32 مستثمر، وسيتم تشغيل المشروع بكامل طاقته فى خلال هذا العام (2019)، وقد منح البنك الدولى هذا المشروع لقب “أفضل مشروع” لعام 2019.

 

وأشاد الوفد التنزاني بعمق العلاقات المصرية التنزانية منذ قديم الأزل، مؤكداً على رغبة بلاده بدعم وتعزيز هذه العلاقات وتقويتها، كما أشاد بما يمتلكه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصري من خبرات كبیرة في كافة المجالات والإنجازات التي حققها قطاع الكهرباء المصري معرباً عن رغبة بلاده في الاستفادة منها.

 

ووجه الوفد التنزاني الدعوة الرسمية للدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء لزيارة تنزانيا مؤكداً على رغبته فى تبادل الخبرات بين البلدين الشقيقين.

 

وتأتي مثل تلك اللقاءات تأكيداً لرؤية الرئيس عبد الفتاح السيسى والقيادة السياسية المصرية لتدعيم أواصر التعاون مع الدول الإفريقية وتعزيز التواجد المصري بهذه الدول.

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض