الكهرباء: استرداد تكلفة محطات سيمنس خلال 8 سنوات

قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة، إن الدولة سترد قيمة محطات سيمنس خلال 8 سنوات، وذلك بسبب توفير الوقود من تلك المحطات.

 

وأوضح محمد شاكر، في كلمته أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال افتتاح أكبر 3 محطات بتاريخ مصر، أن تلك المحطات ستعمل على توفير مابين 1-1.3 مليار جنيه سنوياً وذلك بسبب نظام الدورات المركبة بها، الذي يوفر استهلاك الوقود.

 وافتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، أكبر 3 محطات بتاريخ مصر، قامت شركة سيمنس بالتعاون مع شركائها المحليين “أوراسكوم للإنشاءات” و”السويدي إلكتريك” بتطوير وإنشاء 3 محطات لتوليد الطاقة بنظام الدورة المركبة، وتضم محطة البرلس ومحطة العاصمة الإدارية  الجديدة، ومحطة بني سويف.

 وأضاف الوزير، أن شركة سيمنس منحت مصر قدرات كهربية تزيد على مئات من الميجاوات لمدة شهر مجاناً بتكلفة 600 مليون يورو.

 وأشار إلى أن تكلفة مشروعات الكهرباء التي تنفذها الوزارة حالياً بلغ 515 مليار جنبه منها 433 مليار جنيه لمشروعات إنتاج الكهرباء وتم تمويلها من سيمنز، من خلال قروض من بنك التنمية الأوروبى وعدد من البنوك العالمية بمساعدة وزارة المالية.