EFG

الرئيس السيسي: الإصلاح الاقتصادي كان حتمياً لاستعادة هيبة الدولة المصرية

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن قرارات الإصلاح الاقتصادي الأخيرة كانت حتمية بهدف استعادة  جدارة وقدرة الدولة المصرية، ولن تتحقق لها هذه الجدارة والهيبة  إلا بحل مشاكلنا بشكل حاسم علشان نطلع لقدام، مؤكداً على أنه إذا رجعت الأمور مرة ثانية لم يكن لدينا أي خيار سوى اتخاذ هذا القرار، قائلاً للمصريين “استحملوا معانا شوية”.

وأضاف إن المصريين لديهم من الوعي والفهم وتحمل المسئولية تجاه الوطن، مضيفًا:”مش هاقول إن الفترة السابقة ماتخدتش القرار المناسب، طيب مانتوا خوفتوا القيادات السابقة، واللي حتى بيتعمل دلوقتي بيخوف”.

وأشاد السيسي على هامش كلمته بمؤتمر الشباب الرابع بالإسكندرية، بقدرة الشعب المصري على تحمل الإجراءات الاقتصادية.

وقال الرئيس السيسي، “شعب مصر صلب جدا وقادر جدا، لكن علشان ناخد مكان على خريطة العالم، ده أقصى من كده وأصعب من كده وأكتر من كده ويجب أن نتحمل علشان ناخد مكانتنا الحقيقية”.

وتابع “دولة فيها 100 مليون إنتاجها لصالح شعبها يبقى بالمستوى ده، طيب لما نعمل إصلاح حقيقي لهذه الشركات اتفرج كمان سنة أو اثنين هاتلايى الدنيا مختلفة خالص حتى جودة المنتج اللي طالع ستكون مختلفة”.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...