«كوليرز إنترناشيونال»: السياحة المصرية تواصل رحلة التعافي خلال العام الجاري

توقعت شركة «كوليرز إنترناشيونال»، المتخصصة فى مجال خدمات الاستشارات العقارية والفندقية، أن تواصل المناطق السياحية المصرية رحلة التعافى خلال العام الجارى والتى بدأت منذ الربع الأخير من 2020 مع استمرار تخفيف قيود السفر المفروضة من بعض الدول على انتقالات مواطنيها.

وقال تقرير صادر من كوليرز إنترناشيونال إن متوسط عائد الغرف الفندقية فى المقاصد السياحية الرئيسية سيواصل رحلة النمو خلال العام الجارى إذ يتصدر عائد الغرف الفندقية فى الغردقة بمعدل نمو 57% وتأتى فى القاهرة وشرم الشيخ فى مرتبة متساوية بمعدل نمو 50% لكليهما أما الإسكندرية تواصل النمو ولكن بوتيرة أقل لتصل إلى 36%.

وأضاف التقرير الذى حصلت عليه «البورصة» أن الاسكندرية سوف تتصدر معدل الاشغالات المتوقعة خلال العام الجارى ب62% وتليها القاهرة بـ41% ثم الغردقة 38% ثم فنادق شرم الشيخ بـ35%.

وتراجعت الإيرادات السياحية لمصر خلال العام الماضى الى نحو 4 مليارات دولار مقارنة 13 مليار دولار عام2019 بضغط من توقف حركة السفر جراء فيروس كورونا.

وسمحت الحكومة المصرية باستئناف النشاط السياحى الدولى بدءا من يوليو الماضى فى ثلاث محافظات تشمل جنوب سيناء والبحر الاحمر ومرسى مطروح بنسب تشغيل 50% من الطاقة الاستيعابية لكل منشآة. وأبدى مستثمرون بالقطاع السياحى نظرة أكثر تفاؤلاً خلال 2021، مقارنة بالعام الماضى وتوقعوا تحسناً نسبياً فى الإيرادات بنهاية العام الجارى.

وقال هشام الشاعر، عضو مجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية، إن التشغيل خلال الربع الأول من العام الجارى يعد أفضل حالاً من الربع الأخير من العام الماضى لكنه أقل من الربع الأول من العام الماضى.

وأضاف أن الحوافز التى وفرتها الدولة ساهمت بصورة كبيرة فى تخفيف الأضرار التى لحقت بالفنادق مما جعلها أكثر قدرة على مواصلة العمل واستئناف النشاط.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض