علاج محتمل لكورونا..بدء اختبار دواء «الباريسيتينيب OLUMIANT» في أمريكا وأوروبا

الإعلان عن نتائج العقار خلال شهرين ..

أعلنت شركة “إيلي ليلي” الأمريكية أنه سيتم اختبار دواء (الباريسيتينيب)® OLUMIANT ، كعلاج محتمل لمرضى فيروس كورونا المستجد COVID-19  في مستشفى تابعة للمعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية .

وسيتم اختبار(الباريسيتينيب)® OLUMIANT ،وهو مثبط فموي للبالغين الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي ، في تجارب سريرية بدءًا من إبريل الجاري في الولايات المتحدة.

ومن المقرر أيضًا توسيع الدراسة لتشمل مواقع إضافية في أوروبا وآسيا،ومن المتوقع الإعلان عن النتائج خلال الشهرين المقبلين.

أولوميانت معتمد للاستخدام في أكثر من 65 دولة حول العالم ؛ ومع ذلك ، فإن أحد التحذيرات المعبأة هو أنه يؤثر على جهاز المناعة بطريقة قد تؤدي إلى تعرض المرضى لخطر الإصابة بعدوى خطيرة ، وبهذه الفرضية يري متخصصون أن نشاط أولوميانت المضاد للالتهابات، وأيضا تأثيراته الجانبية، قد يكون مفيدًا ضد الشلال الالتهابي الذي يظهر في مرضى فيروس كورونا المستجد .

وقال الدكتور دانييل سكوفرونسكي، كبير المسؤولين العلميين في ليلي ورئيس معامل ليلي للأبحاث:”نتحرك بأقصى سرعة ونستخدم جميع الموارد المتاحة للمساعدة في مكافحة هذا الوباء”.

وأضاف أن تطوير الأدوية العلاجية المحتملة لـ COVID-19 هو جزء من مهمة الشركة الحيويةويجب علينا الجمع بين الموارد والبيانات والخبرة، مع الحكومة والأوساط الأكاديمية وغيرها من الشركات، ونتطلع إلى رؤية نتائج الدراسات السريرية للباريسيتينيب.

وأشار الدكتور دانييل سكوفرونسكي إلى أن الشركة لا تتوقع نقصًا في أي من أدويتها ، بما في ذلك (الباريسيتينيب)® OLUMIANT وإذا نجحت ضد COVID-19، ستواصل الشركة توفير إمدادات كافية لدعم الاستخدام السريري والاستقصائي.

تعد  “إيلي ليلي”  شركة دواء أمريكية عالمية، يقع مقرها الرئيسي في إنديانابوليس بولاية إنديانا في الولايات المتحدة. وتمتلك الشركة أيضا مكاتب في بورتوريكو وكذلك في 17 بلد أخر. وتباع منتجاتها في حوالي 125 دولة.

تأسست الشركة في عام 1876 من قبل العقيد إيلاي ليلي، وهو صيدلاني كيميائي ومن قدامى المحاربين في الحرب الأهلية الأمريكية.

ومن بين عدة تخصصات أخرى، كانت ليلي أول شركة تنتج كميات كبيرة من البنسلين ، و”سالك” لقاح شلل الأطفال، و الأنسولين، وهي أيضا واحدة من أولى الشركات الدوائية التي تنتج الأنسولين البشري باستخدام الحمض النووي المؤتلف. كما أنها أكبر منتج وموزع في العالم للأدوية النفسية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض