الثروة المعدنية توقع مذكرة تفاهم مع إيني الإيطالية للتعاون بمشروعات الانتقال الطاقي

بنك البركة

شهدت فعاليات منتدي مصر للتعدين تحت رعاية المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية وشركة أيوك برودكشن التابعة لشركة إينى الإيطالية.

تهدف المذكرة للتعاون بين الطرفين في تحديد واكتشاف الفرص المحتملة للمعادن المستخدمة في عملية الانتقال الطاقي ومشروعات الطاقة النظيفة بمناطق التعاون مثل الليثيوم والنيكل والكوبالت والمنجنيز والجرافيت.

ABK 729

قام بالتوقيع الجيولوجى خالد الششتاوى رئيس هيئة الثروة المعدنية، وباولو بينى مدير عام الاستكشاف بشركة أيوك  بحضور ماتيا كامبنياتى رئيس الشركة الجديد بمصر .

وبموجب المذكرة سيتم تبادل المعلومات والبيانات الجيولوجية ودراسة وتقييم التنفيذ بمناطق التعدين، وتقديم البيانات والخدمات الفنية .

كما وقعت الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية مذكرة تفاهم مع شركة MSALAB وذلك لتطوير العاملين بالهيئة على أعمال الاختبار الشامل لفحص الذهب والمعادن الأساسية لعينات التربة والصخور والحفر في مرسى علم.

ووقع المذكرة رئيس هيئة الثروة المعدنية مع ستيوارت تومسون الرئيس التنفيذي للشركة.

وشركة MSALAB هي شركة متخصصة لأعمال المختبرات الجيوكيميائية والتي تدير شبكة من المعامل التجارية ومختبرات مواقع المناجم على مستوى العالم.و تقدم خدماتها لصناعة التعدين مع اعتماد تقنيات متطورة لتحليل الذهب والمعادن الأساسية وأنظمة إدارة المختبرات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق