مطالبات بحل مشكلة ضريبة الأرباح التجارية بقطاع الذهب

شهدت فعاليات ملتقى “جواهرجية مصر” الذي تم تنظيمه تحت شعار “دور الشمول المالي والتحول الرقمي في تنمية قطاع الذهب والمجوهرات في الجمهورية الجديدة»، الخروج بعدد من التوصيات،  يأتي على رأسها ضرورة ايجاد حلول عاجلة لمشكلة ضريبة الارباح التجارية واحتسابها وفقًا نظام محاسبي عادل،  يضمن تحييد سعر الذهب واحتسابها على قيمة المصنعيات.

وأكدت التوصيات على أهمية  مشاركة قطاع الذهب والمجوهرات، في تفعيل التحول الرقمي والشمول المالي،  كأحد التوجهات القومية في الجمهورية الجديدة،  وكذلك  تسليط الضوء على ضرورة تحول كافة أطراف منظومة سوق الذهب إلى استخدام وسائل الدفع الإلكتروني، وتوفير المحافظ الإلكترونية، كوسيلة لتأمين تجار التجزئة في إطار هدف وزارة المالية بتقليل التعامل بالعملة الورقية وزيادة التعامل بالبطاقات الدفع الالكتروني.

ABK 729

وأوصى الملتقى بضرورة العمل على  تذليل كافة معوقات توجه تجار التجزئة للدفع الالكتروني، ومن بينها ارتفاع نسبة العمولة الخاصة بعمليات التحويل، من خلال تحييد سعر الذهب واحتسابها على قيمة المصنعية فقط.

وأوضح  ضرورة تفعيل تطبيق الفاتورة الإلكترونية بأسواق الذهب خلال الفترة المقبلة، ودراسة المعوقات التي قد يواجهها التجار، اذ تعد الفاتورة الالكترونية مشروعا قوميا يحمل مزايا للممولين بمصلحة الضرائب، وينظم حركة التعاملات بمجتمع الأعمال.

وتم الاتفاق على توفير قاعدة بيانات تضم كافة السيدات العاملات بقطاع الذهب، للقضاء على الاقتصاد الموازي وانضمامهم للاقتصاد الرسمي، بجانب بحث إمكانية توفير الخامات للسيدات من خلال شركة أو مؤسسة لديها قدرة على التقسيط للعاملات في الفضة أو الذهب والمشغولات الذهبية.

كما أوصى الملتقى بأهمية مساهمة قطاع الذهب والمجوهرات في إطار المسؤولية المجتمعية مع أجهزة الدولة المختلفة، في تنفيذ برامجها التنموية ومن بينها برنامج « مودة» للحفاظ على كيان الأسرة المصرية،   وبرنامج « التدريب من أجل التوظيف» واللذان تنفذهما وزارة التضامن الاجتماعي.

يذكر أن  الملتقى في نسخته الثالثة تنظمه شركة «أي صاغة» الرقمية لتداول الذهب والمجوهرات عبر الانترنت، كما تستعد الشركة لإقامة معرض للذهب والمجوهرات للجمهور خلال الفترة المقبلة

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق