جو بايدن: ندرس خفض الرسوم الجمركية على الصين

بايدن يطلب من أوبك ضخ المزيد من النفط

صرح الرئيس الأمريكي جو بايدن، إنه يدرس خفض الرسوم الجمركية على السلع الصينية مع زيادة الدعوات إلى أوبك لزيادة إنتاج النفط في الوقت الذي يصارع فيه موجة تضخم مدمرة سياسيًا، وفقا لوكالة رويترز.

وأوضح بايدن في التصريحات خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، بشأن خفض الرسوم الجمركية على الصين «أنا أفكر في الأمر. لم نفرض أيا من تلك التعريفات. فرضتها الإدارة السابقة وهي قيد الدراسة.»

ABK 729

وكان بايدن قد أعلن في وقت سابق أنه لا يعتزم إلغاء الرسوم الجمركية التي فرضها ترامب بنسبة 25% على نصف واردات الصين بشكل فوري. موضحا في تصريحات لصحيفة نيويورك تايمز إنه أيضا لن يتخذ إجراءً فوريا لإلغاء اتفاق «المرحلة 1».

وفي أبريل الماضي، أشار المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية، قاو فنغ، إلى أن إلغاء الرسوم الجمركية الأمريكية عن البضائع الصينية يصب في مصلحة الشركات والمستهلكين الأمريكيين.

وقال المسؤول الصيني في إفادة صحفية: «في ظل الظروف الراهنة التي تتسم بارتفاع معدلات التضخم، فإن رفع الرسوم الجمركية عن السلع الصينية يصب في المصلحة الأساسية للمستهلكين والشركات في الولايات المتحدة». مشددا على أن زيادة الرسوم الجمركية بشكل فردي من قبل الولايات المتحدة لا تفيد الصين أو الولايات المتحدة نفسها أو العالم.

وبعد حرب رسوم جمركية وشهور من المفاوضات وقعت الولايات المتحدة والصين في 15 يناير من العام 2020، الجزء الأول من اتفاقية التجارة، والتي بموجبها تحتفظ واشنطن برسوم جمركية بنسبة 25% على سلع صينية بقيمة 250 مليار دولار سنويا، إلى جانب رسوم بنسبة 7.5% على سلع بقيمة 120 مليار دولار.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق