«التعمير والإسكان» يطلق المرحلة الثانية من خدمات الإنترنت البنكي HDB NET

أطلق بنك التعمير والإسكان باقة جديدة لتدعيم إستراتيجيته المصرفية الرقمية تتمثل في المرحلة الثانية من خدمات الإنترنت والموبايل البنكي HDB NET، وفق حسن غانم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب.

وأوضح غانم أن التعمير والإسكان يتبني إستراتيجية توسعية في مجال التحول الرقمي تأتي علي رأس قائمة أولوياته، مشيرا إلى تمكنخ خلال فترة وجيزة من تحقيق إنجازات واضحة نحو التحول الرقمي،.

ويستهدف البنك الوصول إلى أكبر قاعدة من العملاء لدعم الشمول المالي ونشر ثقافة الدفع الالكتروني وذلك عن طريق تطوير وتحديث بنيته التكنولوجية وتزويدها بأحدث الأنظمة الرقمية من خلال استثمارات متنامية بما يفي بالتحول الرقمي السريع والمتلاحق، تعزيزا لسياسة الدولة والبنك المركزي للتحول إلى مجتمع لا نقدي لاعتباره الوسيلة الأكثر أماناً ودقة ومرونة، وفق غانم.

وأوضح أنه في إطار تطبيق خطة التطوير التي يضعها البنك للتوسع في الخدمات المصرفية الرقمية، للتعامل معه في أي وقت وأي مكان بفاعلية وأمان تام، تم إطلاق الإصدار الثاني من الإنترنت و الموبايل البنكي (HDB Net)، ليشمل تفعيل مزيد من الخدمات الرقمية بما يقرب من 50 خدمة، أهمها إمكانية إجراء التحويلات بين الحسابات المحلية خارج البنك.

كما تضمنت باقة الخدمات الجديدة إمكانية ادارة البطاقات المختلفة “بطاقات الخصم المباشر، بطاقات الائتمان والبطاقات المدفوعة مقدما”، إضافة إلي فتح حسابات جديدة، ربط وكسر الشهادات الادخارية, سداد أقساط القروض المختلفة وغيرها من الخدمات المتميزة التي يستطيع من خلالها العميل إدارة حساباته البنكية بكل يسر وأمان.

كما يستهدف التعمير والإسكان إطلاق خدمة جديدة لعملائه تتيح التحويل اللحظي داخل وخارج البنك عن طريق تطبيق، INSTAPay وHDB Net للتحويل من حساب العميل لأي حساب آخر داخل أو خارج المصرف أو لأي محفظة إلكترونية أو بطاقة ائتمانية أو بطاقة خصم مباشر أو بطاقة مسبقة الدفع، إضافة إلي أنظمة أخري متعددة تسهل أداء الخدمات المصرفية الرقمية لعملائه خلال العام الجاري.

وأشار غانم إلى أن التعمير والإسكان كان من أوائل البنوك التي طرحت خدمة المحفظة الإلكترونية “فلوسي فون” مع تقديم مجموعة كبيرة من الخدمات المميزة وتضمين خدمة سداد أقساط الوحدات السكنية بين خدماتها لتقديم مستوى خدمة أفضل للعملاء، إيماناً منه بأهمية التوسع في استخدام المدفوعات الإلكترونية والتحول إلى مجتمع لا نقدي.

واستكمل حسن غانم أنه وفقًا لتوجهات البنك المركزي، للتوسع في إصدار  بطاقة “ميزة” الحكومية، تم إصدار ما يقرب من 1.5 مليون كارت حتى الآن.

وكان بنك التعمير والإسكان من أوائل البنوك التي صرفت رواتب الدولة من خلال بطاقات الحكومة المصرية (ميزة) والتي تسمح للعملاء باستخدامها في سداد جميع المدفوعات في أي وقت، فضلاً عن صرف وإيداع الأموال، وكانت أول جهة تم التعاقد معها هي وزارة المالية تليها وزارة التربية والتعليم، وهيئة الأوقاف المصرية، وهيئة المجتمعات العمرانية، وغيرها من الجهات، وذلك لتشجيع المواطنين على استخدام البطاقات البنكية تعزيزا  لثقافة الشمول المالي.

وأكد غانم أن بنك التعمير والإسكان مستمر في تطبيق وتطوير إستراتيجيته التوسعية حرصاً على إرضاء العملاء من خلال تقديم المنتجات والخدمات المصرفية التنافسية والمتميزة، بهدف زيادة حصته السوقية وجذب مزيد من العملاء الجدد.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق