«المصرية لتسويق الفوسفات» تستهدف صادرات بقيمة 600 مليون دولار خلال 2022

تستهدف الشركة المصرية لتسويق الفوسفات والأسمدة الفوسفاتية، نمو حجم صادرات مصر من خامات الفوسفات خلال العام الجاري بنسبة 10%، مع التركيز على رفع تركيز وجودة الخامات لتلبية احتياجات السوق المحلية والعالمية.

رفع رأسمال «المصرية لتسويق الفوسفات» إلى 50 مليون جنيه خلال العام الجاري

ABK 729

وقال محمد عباس مدير المبيعات والتسويق في مقابلة لـ” أموال الغد”، إن الشركة تأسست في 2018 كشركة مساهمة مصرية مملوكة للدولة وتخضع لاحكام قانون رقم 159 لسنة 1981 وتابعة لوزارة البترول حيث يتشكل هيكل ملكيتها من منتجي الفوسفات في مصر الرئيسيين.

ويضم هيكل مساهمي الشركة المصرية لتسويق الفوسفات  بنسبة 20% لكل مساهم “الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية،  شركة غاز شرق، جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، شركة فوسفات مصر، شركة النصر للتعدين”.

وأضاف أن الشركة تتولى وضع السياسة التسعيرية لخام الفوسفات المصدر من مصر وفق طبيعة الخام ودرجة تركيزة وتعمل على تعظيم العوائد من تصدير خامات الفوسفات وفتح أسواق جديدة وخلق فرص تنافسية للمنتج المصري في الاسواق العالمية، وتعتبر الشركة هي الذراع التجاري لجميع الشركات المنتجة للفوسفات في مصر.

وفيما يتعلق بحجم رأسمال الشركة، أوضح أنه يقدر بنحو 100 مليون جنيه ولكن  يتم ضخها على دفعات، حيث يصل حاليًا لنحو 25 مليون جنيه ” كل مساهم 5 ملايين جنيه”،  ومن المستهدف استدعاء جزء جديد من رأس المال خلال العام الجاري لنصل لحوالي 50 مليون جنيه.

الهند أكبر مستورد لخامات الفوسفات من مصر بحجم 2 مليون طن

وأوضح عباس أن الشركة شهدت تطورًا في أدائها خلال اعوام 2019 و 2020 و2021، من خلال تنظيم سوق الفوسفات بشكل جيد فيما يتعلق بالتصدير فقط، كما حدثت طفرة في أسعار خامات الفوسفات بنسبة 100% خلال العامين الماضيين، في ظل صعود الطلب بشكل كبير للخام على مستوى العالم، مما انعكس على شركات الإنتاج والمصنعين.

وأشار إلى أن العام الماضي شهد تصدير  4.7 مليون طن  لكل درجات تركيز خام الفوسفات من المناجم المختلفة وللموانئ المختلفة، ولكل دول العالم الرئيسية المستوردة للفوسفات بما يصل لأكثر من 20 دولة في آسيا وأوروبا وأمريكا اللاتينية وافريقيا، حيث تعد الهند بنحو مليوني طن، ثم اندونيسيا وماليزيا من أكبر المستوردين لخامات الفوسفات الصخري المصرية.

وبلغت صادرات مصر من خامات الفوسفات عبر الشركة المصرية لتسويق الفوسفات نحو 4.636 مليون طن خلال 2020 في مقابل 3.126 مليون طن خلال 2019 بنمو 48% توزعت على  ” الهند 44% بنحو 2.039 مليون طن، الشرق الأقصى 31.5% 1.508 مليون طن، أوروبا 21% بنحو 955.864 ألف طن، أمريكا اللاتينية 3%  بنحو 197.681 ألف طن، أفريقيا 0.5% بنحو 28.88 ألف طن”.

مدير المبيعات: نستهدف تصدير 5 ملايين طن من خام الفوسفات

وكشف عباس عن استهداف الشركة نمو حجم صادرات خامات الفوسفات بنسبة 10% لتبلغ 5 ملايين طن.

وذكر أنه من  المستهدف دخول 3 أسواق جديدة لم يكن نصدر لها سابقًا في أوروبا وآسيا وأمريكا الجنوبية، خاصة في ظل زيادة السيطرة على مشاكل الجودة الناتجة عن استخدام طرق معينة في التعدين.

ولفت عباس إلى أن العام الماضي شهد طفرة في قيمة صادرات خامات مصر من الفوسفات لتبلغ 340 مليون دولار في مقابل 153 مليون دولار خلال 2020، بنمو يتخطى 120%.

ونوه بأن الشركة تستهدف استمرار معدل النمو في قيمة الصادرات لتتراوح ما بين 500 إلى 600 مليون دولار بنهاية العام الجاري.

«المصرية لتسويق الفوسفات» تعلن عن تنفيذ مشروع لرفع تركيز الخام خلال الربع الثالث

وأكد مدير مبيعات الشركة المصرية لتسويق الفوسفات، أن الشركة تركز على رفع وزيادة تركيز خام الفوسفات خاصة في ظل المرحلة الحالية مع ارتفاع الطلب بشكل كبير في السوق العالمية والمحلية، والمنافسة مع العديد من الدول المغرب والاردن والجزائر.

كما أشار إلى وجود طلب متصاعد جدا على خامات فوسفات ليس بها شوائب أو مواد مشعة وهو ما يميز الخامات المصرية حيث نعد من أقل الدول في الشوائب والمواد المشعة.

ونوه عباس أن الهدف الحالي يتمثل في زيادة تركيز الخامات وكذلك زيادة قيمتها المضافة وهو ما يتم السعى لتنفيذه خلال الربع الثالث من العام الجاري حيث سيتم الاعلان عن مشروع جديد لرفع تركيز خامات الفوسفات المنخفضة والنفايات ومعالجتها من أجل تصديرها .

وأوضح أن هذا المشروع يتمثل في إنشاء محطة رفع تركيز باستثمارات ذاتية تصل لحوالي 100 مليون جنيه، حيث يتم حاليًا الاختيار ما بين مكانين هما “منطقة غرب المناجم في البحر الأحمر ، وأسوان”.

 

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق