edita 350

التصديري للغزل والمفروشات يوقع بروتوكول تعاون مع مصلحة الجمارك

وقع المجلس التصديري للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية بروتوكول تعاون مع وحدة دعم المصدرين والمنتجين التابعة لمصلحة الجمارك المصرية مستهدفاً تيسير إجراءات الصادرات المصرية بما يُمكن شركاء التنمية من المصدرين من نفاذ منتجاتهم الى الأسواق الخارجية.

شهد مراسم التوقيع كل من  الشحات غتوري وكيل أول وزارة المالية رئيس مصلحة الجمارك المصرية و المهندس هاني سلام – أمين صندوق المجلس التصديري.

وأوضح المجلس أن إنشاء وحدة دعم المنتجين والمصدرين يعد من أهم الخطوات الداعمة لمُصدري القطاع ومن شأنه توفير الدعم اللازم بشكل أكثر سرعة وفاعلية خاصةً فى ظل ميكنة الإجراءات الجمركية والضريبية ومايترتب عليه من تطوير آليات العمل على المستوى الحكومي وبالمصانع أيضاً.

وقال المهندس سعيد أحمد رئيس المجلس التصديري للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية إن هذا البروتوكول يأتي تعزيزاً لقيم التعاون الوثيق بين الجهات الحكومية والمجالس التصديرية من أجل توفير بيئة عمل داعمة للمصدرين وتيسير تدفق الصادرات المصرية الى الأسواق الخارجية سواء الأسواق الجديدة أو التوسع فى الأسواق التصديرية الحالية.

واتفق الطرفان على تعزيز جهودهما المستقبلية فى دعم ومساعدة قطاع التصدير فى مصر وكذا التواصل الجاد والفعال مع المصدرين والمنتجين وحل مشاكلهم وتقديم أوجه الدعم والمساعدة فى تيسير الإجراءات الجمركية والتغلب على العقبات التى قد تواجه أحد الطرفين فضلاً عن تكثيف التعاون والتواصل بينهما وبين مجتمع الأعمال لتحقيق الغايات المستهدفة.

ويتضمن الاتفاق القيام بتنفيذ بعض الخطوات:

  1. يعمل المجلس بالتنسيق مع مصدري القطاع على تحديد إحتياجاتهم التدريبية ذات الصلة بمصلحة الجمارك المصرية من أجل إعداد الدورات و ورش العمل التعريفية محل الإهتمام.
  2. بدء سلسلة من ورش العمل التعريفية لمصدري القطاع حول إنضمام الشركات الى برنامج المُشغل الإقتصادي المُعتمد و منح الأولوية فى الإعتماد للشركات المصدرة من أعضاء المجلس التصديري.
  3. تقديم أوجه الدعم والمساعدة فى تيسير الإجراءات الجمركية والتغلب على العقبات التى قد تواجه أحد الطرفين.
  4. تفعيل نقاط التواصل لدى وحدة دعم المنتجين والمصدرين بمصلحة الجمارك والمجلس التصديري للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية وعقد الإجتماعات الدورية بينهما للوقوف على اهم المشكلات والإجراءات المقترحة للحلول وآليات التنفيذ.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق