مؤشر نيكي الياباني يرتفع لأعلى مستوى في أكثر من شهر مع تلاشي مخاوف أوميكرون

بنك البركة
حقق مؤشر نيكي الياباني أكبر مكاسبه في أكثر من شهر اليوم الثلاثاء ، حيث خفت المخاوف بشأن تأثير متغير فيروس كورونا أوميكرون ، مما ساعد المستثمرين على شراء صفقات ، مثل مجموعة سوفت بنك والأسهم المتعلقة بالسفر، وفقا لوكالة رويترز.
ABK 729
أغلق مؤشر نيكي الياباني مرتفعا بنسبة 1.89٪ عند 28455.60 ، مسجلا أكبر مكاسب بالنسبة المئوية منذ الأول من نوفمبر. ارتفع مؤشر توبكس (.TOPX) الأوسع بنسبة 2.17٪ إلى 1.989.85. كما اتبعت الأسهم اليابانية وول ستريت صعوديًا حيث رحب المستثمرون ببعض التعليقات المتفائلة من مسؤول أمريكي كبير بشأن الإصدار الأخير.
وقال كازوهارو كونيشي ، رئيس الأسهم في Mitsubishi UFJ Kokusai Asset Management: «لدينا المزيد من التفاصيل حول أوميكرون ويبدو أن التأثير لن يكون بهذه الخطورة. وقد أعطى ذلك راحة للمستثمرين».
قفز سهم مجموعة سوفت بنك (9984.T) ، المستثمر التكنولوجي العالمي الذي تسبب فى هبوط مؤشر نيكاي في الجلسة السابقة ، بنسبة 7.94٪ وكان أكبر الرابحين بالنسبة المئوية على المؤشر.
ارتفعت الأسهم التي ستستفيد من إعادة الانفتاح الاقتصادي ، مع تقدم شركات الطيران ومشغلي السكك الحديدية المكاسب بين 33 مؤشرًا فرعيًا للصناعة في البورصة ، بزيادة 4.17٪ و 3.06٪ على التوالي.
وارتفع سهم شركة الخطوط الجوية اليابانية (9201.T) بنسبة 4.6٪ وارتفع سهم غرب اليابان للسكك الحديدية (9021.T) بنسبة 4.97٪. كما ارتفعت الخدمات عبر الإنترنت المتعلقة بالسفر أوبن دوور (3926.T) بنسبة 7.66٪ كما ارتفعت إيرترب (6191.T) بنسبة 7.66٪.
وقال شيجيتوشي كامادا ، المدير العام لقسم الأبحاث في تاتشيبانا للأوراق المالية: «الأسواق كانت متقلبة عالميًا. لكن هذه التقلبات تشير إلى أن السوق يتحرك من خلال رهانات المستثمرين على المدى القصير».
 كان هناك 218 سهماً على مؤشر نيكاي مقابل 6 خاسرين. وهبط سهم نيبون سويسان كايشا 5.6٪ وكان الخاسر الأكبر ، تلاه زد هولدنجز (4689T) الذي خسر 2.7٪ وكونامي القابضة (9766T) الذي هبط 1.29٪.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق