اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

مصر تفوز بعضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة المناطق الاقتصادية الأفريقية

فازت مصر ممثلة في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بمقعد عضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة المناطق الاقتصادية الإفريقية  AEZO، وذلك خلال الانتخابات التي نظمتها المنظمة افتراضيًا وبحضور وليد جمال الدين المدير التنفيذي للهيئة الاقتصادية لقناة السويس وعدد من ممثلي ورؤساء المناطق الاقتصادية الإفريقية في دولة غانا.

 

وتضم منظمة المناطق الاقتصادية الأفريقية 82 عضوًا يمثلون 42 دولة إفريقية، منها: (نيجيريا وتونس والسنغال وساحل العاج وكينيا وغيرها)، وتهدف المنظمة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية فيما بين المناطق الاقتصادية لدول القارة من جهة وبينها وبين الحكومات في القارة من جهة أخرى لتيسير التعاون في مختلف المجالات، وتسهم المنظمة كذلك في تحقيق الأهداف الاستراتيجية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول الأعضاء.

وقال جمال الدين إن حصول الهيئة على عضوية اللجنة التنفيذية للمنظمة جاء عقب التصويت الذي تم بالإجماع كما تقتضيه قواعد العضوية بالمنظمة وذلك في الاجتماع السنوي السادس للمنظمة والذي شاركت فيه الهيئة افتراضيا.

وأضاف أن فوز المنطقة بهذا المقعد يأتي في إطار سعي الهيئة نحو تعزيز تواجدها على المستويين الدولي والإقليمي وخاصة الإفريقي، وتعزيزًا لتعاون الهيئة ونظيراتها الإفريقية والعمل معًا على تهيئة وتحسين مناخ الاستثمار بالقارة الإفريقية وجذب الاستثمارات المتنوعة للقارة السمراء، فضلًا عن أن تواجد المنطقة في هذه المنظمة يدعم الترويج لمصر بشكل عام والمنطقة الاقتصادية بشكل خاص كبيئة آمنة ومحفزة للاستثمار.

وأشار جمال الدين إلى تعاون وتكامل دور الهيئة الاقتصادية ومثيلاتها في الدول الإفريقية وتبادل الخبرات بما يعود بالنفع على أعضاء المنظمة في دفع القارة الإفريقية لتكون الأكثر جذبًا للاستثمارات لما تتمتع به من مقومات جغرافية وطبيعية تؤهلها لأن تكون منصة استثمارية وصناعية عالمية.

يذكر أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس قد انضمت لمنظمة المناطق الاقتصادية الإفريقية AEZO”، في مارس 2020 في الاجتماع السنوي السادس للمنظمة المنعقد باكرا في غانا تحت شعار: “ربط المناطق الاقتصادية الخاصة الأفريقية بسلاسل القيمة العالمية في عصر منطقة التجارة الحرة الأفريقية (AfCFTA)”، والذي يعد خطوة تهدف إلى زيادة أواصر التعاون مع المنظمات والجهات الدولية والإقليمية، والاستفادة بالدعم والمساعدة في تنمية المشروعات بالمناطق الاقتصادية الإفريقية، ومن ثم تعزيز تجارة الأعمال وتحفيز الاستثمارات المتنوعة بالمنطقة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق
--------