اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

توقعات بمناقشة أوبك بلس وقف زيادة إنتاج النفط فى يناير

صرح مصدر في أوبك بلس لوكالة رويترز اليوم الخميس، إنه من المرجح أن يناقش وزراء التحالف وقف الزيادة المخطط لها في إنتاج النفط في يناير كخيار واحد خلال المحادثات الوزارية، وسط عدم اليقين بشأن تأثير الوباء على الطلب العالمي على الخام.

وقال المصدر لرويترز: «متغير كورونا الجديد (أوميكرون) والتدخل الأمريكي في سوق النفط خلقا وضعا غامضا» ، في إشارة إلى الخطة الأمريكية للإفراج عن النفط من احتياطياتها لخفض الأسعار التي بلغت أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات في أكتوبر.

يجدر الإشارة إلى أن أوبك بلس كانت قد أبرمت اتفاقًا لإضافة 400 ألف برميل يوميًا شهريًا إلى الإمدادات العالمية مع تفكيكها تدريجيًا لتخفيضات الإمدادات القياسية في العام الماضي بنحو 10 ملايين برميل يوميًا ، أو 10٪ من الإمدادات العالمية ، عندما ينهار الطلب.

وفى سياقا متصل، شهدت أسعار النفط ارتفاعا اليوم الخميس ، لتعوض خسائر اليوم السابق ، حيث عدل المستثمرون مواقفهم قبل قرار أوبك بلس بشأن سياسة الإمداد ، لكن تم الحد من المكاسب وسط مخاوف من أن متغير فيروس كورونا الجديد  أوميكرون سيضر بالطلب على الوقود، وفقا لوكالة رويترز.

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 85 سنتا أو 1.5 بالمئة إلى 69.90 دولار بحلول الساعة 0402 بتوقيت جرينتش بعد أن تراجعت 0.5 بالمئة في الجلسة السابقة. وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 85 سنتًا أو 1.4٪ إلى 66.54 دولارًا للبرميل ، بعد انخفاضها 0.9٪ أمس الأربعاء.
قال تسويوشي أوينو ، كبير الاقتصاديين في معهد أبحاث NLI: «ألغى المستثمرون مواقفهم قبل قرار أوبك + حيث تراجعت أسعار النفط بسرعة كبيرة وبالكثير خلال الأسبوع الماضي».
فقدت أسعار النفط العالمية أكثر من 10 دولارات للبرميل منذ يوم الخميس الماضي ، عندما صدمت أنباء أوميكرون المستثمرين. وقال أوينو: «ستراقب السوق عن كثب قرار مجموعة المنتجين وكذلك تعليقات بعض الأعضاء الرئيسيين بعد الاجتماع لاقتراح سياستهم المستقبلية».
من المرجح أن تقرر منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها ، المعروفين باسم أوبك بلس ، اليوم الخميس ما إذا كان سيتم إطلاق المزيد من النفط في السوق كما كان مخططًا مسبقًا أو تقييد الإمدادات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق