اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

البيتكوين تعود للارتفاع فوق 57 ألف دولار مع تعافى العملات المشفرة من عمليات البيع

ارتفع سعر البيتكوين ما يقرب من 6 ٪ في الـ 24 ساعة الماضية إلى 57373 دولارًا ، وفقًا لبيانات Coin Metrics.  كما ارتفعت العملات الرقمية الأخرى ، حيث ارتفعت الإيثريوم بنسبة 7٪ إلى 4331 دولارًا ، وارتفع إكس آر بى بنسبة 6٪ عند حوالي 98 سنتًا، وفقا لـ CNBC TV.
قال فيجاي أيار ، رئيس آسيا والمحيط الهادئ في بورصة العملات الرقمية Luno عبر البريد الإلكتروني ، إن التقارير المبكرة التي تفيد بأن متغير كورونا الجديد شديد التحور «أميكرون» جاء بأعراض أكثر اعتدالًا ، مما يعطي السوق دفعة. موضحا «نرى أخبارًا عن احتمال أن يكون المتغير أضعف من حيث الأعراض في التحليل المبكر ، مما عزز عودة السوق».  «ومن ثم ، ربما اشترى المستثمرون الأذكياء هذا الانخفاض.»
هبطت عملة البيتكوين الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوى لها عند 53549 دولارًا ، وهو أدنى مستوى لها منذ أوائل أكتوبر ، وسط عمليات بيع واسعة النطاق في الأسهم والأصول الأخرى ذات المخاطر العالية على خلفية المخاوف بشأن متغير فيروس كورونا الجديد.
تراجعت أكبر عملة رقمية في العالم لفترة وجيزة بأكثر من 20٪ من أعلى مستوى لها على الإطلاق بحوالي 69 ألف دولار ، ودخلت رسميًا منطقة السوق الهابطة.  عادة ما يتم تحديد الأسواق الهابطة من خلال انخفاض بنسبة 20٪ أكثر من الارتفاعات الأخيرة.
الجدير بالذكر أن متغير كورونا الجديد «أميكرون» ، الذي تم تحديده لأول مرة في جنوب إفريقيا ، انتشر إلى دول متعددة بما في ذلك المملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا. رداً على ذلك ، فرضت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة ودول أخرى قيودًا على السفر مع بعض الدول الأفريقية.  كما اتخذت بريطانيا إجراءات جديدة للتصدي للطفرة الفيروسية الجديدة ، بما في ذلك ارتداء القناع الإلزامي في المتاجر ووسائل النقل العام في إنجلترا.
أمس الأحد ، وصف الدكتور أنجيليك كويتزي ، الطبيب الجنوب أفريقي الذي اكتشف متغير أوميكرون ، أعراضه بأنها «خفيفة للغاية» ، مما يهدئ المخاوف من احتمال عودة قيود الإغلاق خلال العطلات.
قال أيار: «لقد أضافت البيئة العالمية إلى حالة عدم اليقين عبر جميع فئات الأصول الخطرة كما رأينا الأسبوع الماضي ، لكن الارتداد يظهر لنا دائمًا مدى قوة الاتجاه الصعودي ، وهو ما نراه هنا».
 وأضاف إذا خسرت عملة البيتكوين ما بين 48 ألف دولار إلى 50 ألف دولار يوميًا أو أسبوعيًا ، «فهذا يعني بالتأكيد اتجاهًا هبوطيًا» ، مشيرا لكن في الوقت الحالي ، «ما زلنا في منطقة سوق صاعدة».

البنك المركزي المصري يحذر من التعامل بالعملات الرقمية

حذر البنك المركزي المصري في مارس الماضي، من التعامل بالعُملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها داخل السوق المصرية.

وقال في بيان له، إنه في إطار متابعة الأخبار المتداولة بشأن العُملات الافتراضية المشفرة مثل عملة “البيتكوين”، يؤكد البنك المركزي على أهمية الالتزام بما تقضي به المادة (206) من قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الصادر بالقانون رقم 194 لسنة 2020 من حظر إصدار العُملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو إنشاء أو تشغيل منصات لتداولها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها.

وأضاف أن التعامل في تلك العُملات ينطوي عليه من مخاطر مرتفعة؛ حيث يَغلُب عليها عدم الاستقرار والتذبذب الشديد في قيمة أسعارها؛ وذلك نتيجة للمضاربات العالمية غير المُرَاقَبَة التي تتم عليها، مما يجعل الاستثمار بها محفوفاً بالمخاطر ويُنذِر باحتمالية الخسارة المفاجئة لقيمتها نتيجة عدم إصدارها من أي بنك مركزي أو أي سُلطة إصدار مركزية رسمية، فضلاً عن كونها عُملات ليس لها أصول مادية ملموسة، ولا تخضع لإشراف أي جهة رقابية على مستوي العالم؛ وبالتالي فإنها تفتقر إلى الضمان والدعم الحكومي الرسمي الذي تتمتع به العُملات الرسمية الصادرة عن البنوك المركزية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق